إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

تسمية الخليج العربي بـ”الفارسي” تثير أزمة بمؤتمر للناتو.. والوفود الخليجية تنسحب

أثارت تسمية الممر المائي الذي يفصل بين الدول العربية وإيران بـ”الخليج الفارسي”، أزمة داخل مؤتمر برلماني دولي لحلف شمال الأطلسي “الناتو”، تستضيفه العاصمة الإيطالية روما.

وشهدت الجلسة الثانية للمؤتمر، الذي تنظمه الجمعية البرلمانية لحلف الناتو، بالتعاون مع البرلمان الإيطالي، والذي يُعقد على مدار يومي الاثنين والثلاثاء، انسحاب عدد من الوفود العربية المشاركة بالمؤتمر، خاصةً وفود الدول الخليجية.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات الرسمية، في تقرير أن انسحاب وفد “المجلس الوطني الاتحادي” والوفود الخليجية والعربية الأخرى، جاء “احتجاجاً على ذكر الخليج العربي باسم الخليج الفارسي.

وجاء الانسحاب من الجلسة الثانية، التي حملت عنوان “الوضع الداخلي والمفاوضات النووية في جمهورية إيران”، بعد أن طلب الوفد البرلماني الأردني من المحاضرين والمنظمين بضرورة تغيير المسمى إلى “الخليج العربي.”

 

وبعد الانسحاب، والموقف العربي، قام المنظمون بتغيير المسمى، وعاد وفد المجلس والوفود الخليجية والعربية إلى الجلسة بعد اعتذار المنظمين، وفق ما ذكرت الوكالة الرسمية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد