إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

استطلاع أمريكي: غالبية المصريين يرفضون الانقلاب ولا يثقون بالسيسي

كشف استطلاع سبتمبر الذي  أصدرته  مؤسسة زغبي الأمريكية أن 51% من المصريين يعتبرون أن إقدام الجيش على إقصاء الرئيس مرسي خطأ، مقابل 46 % قالوا إن الجيش كان محقا في تلك الخطة، فيما قال 52 % من المشاركين إنهم لا يثقون في وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي. 

جاء ذلك خلال الدراسة الاستطلاعية الذي نشرها موقع المؤسسة البحثية  الأمريكية على شبكة الإنترنت. واختار 51 % من المشاركين في الاستطلاع  خيارا يقول إنه لم يكن صائبا من الجيش القيام بإقصاء مرسي، كونه الرئيس الشرعي المنتخب، بينما قال 46 % من المشاركين إن الخطوة كانت صائبة.

وعن مستوى الثقة في الزعماء المصريين قال 52 % من المشاركين إنه لا يثقون في الفريق أول عبد الفتاح السيسي، بينما أعرب 46 % عن ثقتهم في شخصه، وقال 54 % إنهم لا يثقون في الرئيس محمد مرسي بينما قال 44 % إنهم يثقون فيه.

وأظهرت مقارنة بين استطلاعات زغبي في الفترة الأخيرة تضاؤلا ملحوظا في شعبية حزب النور إذ بلغت نسبة الثقة في الحزب السلفي  10 % فقط في استطلاع سبتمبر 2013 بعد أن كانت 24 % في يوليو 2013، فيما زا شعبية حزب الحرية والعدالة من 26 % في استطلاع مايو 2013 إلى 34 % في سبتمبر 2013.

واعتمد الاستطلاع على أخذ آراء شرائح تنتمي لاتجاهات فكرية مختلفة مصر حتى لا يكون متحيزا لفئة معينة.

وتشير الشواهد إلى أن ذات الاستطلاع لو تم تنفيذه في الوقت الحالي، لأظهر رفضا متزايدا للانقلاب، بعد أن أدركت شرائح كثيرة من المصريين حقيقة الانقلاب العسكري، وعودة الدولة البوليسية القمعية التي ثار عليها الشعب في 25 يناير.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد