إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الداخلية المصرية: ضبط خلية “إرهابية” نفذت 13 عملية “تخريبية”

d1b53c0d511fe2e1953b8fccb0b04e13

أعلن الأمن المصري،  الخميس، عن ضبط…

أعلن الأمن المصري،  الخميس، عن ضبط أحد التنظيمات “الإرهابية” المتهم بتنفيذ 13 عملية “تخريبية” بنطاق محافظة الإسماعيلية شمال شرقي البلاد.

وقالت مديرية أمن الإسماعيلية، في بيان صحفي،  إنها تمكنت من ضبط خلية لأحد التنظيمات “الإرهابية” تطلق على نفسها اسم “كتائب الفرقان الجهادية” (لم تذكر موعد ضبطها تحديدا).

وأضاف البيان أن أعضاء الخلية (الذين لم تحدد عددهم) “اعترفوا بارتكابهم العديد من وقائع التعدي على القوات المسلحة والشرطة والمنشآت العسكرية و الاقتصادية بدائرة المحافظة (الإسماعيلية)”.

ولفت إلى أن أعضاء الخلية اعترفوا بتنفيذ 13عملية “تخريبية وإرهابية” أبرزها تفجير مبنى المخابرات العسكرية بالإسماعيلية، وقتل 16 من ضباط وقوات الجيش والشرطة، وإصابة عدد آخر، في هجمات متفرقة، وتفجير خط الغاز الطبيعي الموصل بين القاهرة ومدن قناة السويس (بورسعيد والإسماعيلية والسويس) والعريش (شمال شرق) خلال الأشهر الثلاثة الماضية.وختم البيان بأنه “تم فحص المتهمين واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم”، دون أن يوضحها.

وكان مصدر أمني مصري مسؤول، قال الأسبوع الماضي، إن أجهزة الأمن ألقت القبض على أحد المتهمين المشاركين في تفجير بمبنى المخابرات العسكرية بمدينة الإسماعيلية المصرية (شمال شرق) الذي وقع في 19 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وأسفر عن إصابة 6 من الجنود وعناصر قوة تأمين المقر.

ولفت المصدر، الذي تحفظ على كشف هويته، إلى أن المتهم واسمه الأول “حاتم” ينتمي لأحد القبائل البدوية بالإسماعيلية، “وهو المنفذ الرئيسي للتفجير الذي وقع الشهر الماضي في مقر المخابرات العسكرية، كما شارك في هجوم مسلح على دورية عسكرية، أسفر عن مقتل 5 من الضباط والمجندين بالقرب من الإسماعيلية الشهر الماضي”.

وكان الجيش المصري أعلن في 19 أكتوبر/تشرين الأول الماضي إصابة 6 أشخاص من أفراد مكتب المخابرات الحربية بمحافظة الإسماعيلية، في عمل “إرهابي استهدف المكتب بواسطة سيارة مفخخة” ظهر ذلك اليوم.

وفي 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي قتل 5 عسكريين مصريين، بينهم ضابطان في هجوم مسلح على دورية عسكرية على طريق 36 الحربي، بالقرب من مدينة أبوصوير بالإسماعيلية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد