إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

استقالة نائب أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

de9d14aa6db9c070c219a60372d5349b

أعلن قيادى بارز فى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، فى مهرجان أقامته الجبهة بغزة بمناسبة الذكرى الـ46 لانطلاقها، استقالة نائب أمين عام الجبهة عبد الرحيم ملوح، بهدف "التجدد" فى الجبهة.

وقال جميل المجدلاوى، عضو المكتب السياسى للجبهة، فى كلمته أثناء المهرجان الجماهيرى الحاشد الذى أقامته الجبهة فى ساحة "الكتيبة" غرب مدينة غزة: "بادر عدد من الرفاق الذين نعتز بهم وبعطائهم إلى التخلى عن مواقعهم القيادية فى الجبهة، حرصا وتجسيدا للديمقراطية والتجدد الذى يحمى مسيرة الجبهة والثورة".

وأوضح المجدلاوى أن من أبرز هؤلاء القادة: نائب الأمين العام للجبهة عبد الرحيم ملوح، ويونس الجرو كبيرنا فى قطاع غزة، وعبد العزيز أبو القرايا أحد أبرز رموز الحركة.

من جهة ثانية، دعا المجدلاوى لإنهاء الانقسام، وأن يباشر الرئيس محمود عباس أبو مازن بتشكيل حكومة التوافق الوطنى، ويصدر مرسوما بها، ويصدر فى نفس الوقت مرسوما بإجراء الانتخابات التشريعية لدولة فلسطين فى وقت لا يتجاوز ستة أشهر.

واعتبر المجدلاوى أن الانقسام "كارثى" لا يزال بكل تبعاته وتداعياته السلبية على القضية وعلى الشعب، فالمقاومة بكل أشكالها المسلحة والجماهيرية أضعف مما ينبغى ومما نستطيع".

وأشار إلى أن "الانقسام يزيد المفاوض الفلسطينى ضعفا على ضعف، ويُفاقم الخلل فى ميزان القوى لصالح العدو الصهيونى".

واعتبر المجدلاوى "بديلنا لهذه المفاوضات والسياسات المرتبطة بها هو استمرار المقاومة بكل أشكالها، والدعوة لمؤتمر دولى لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية".

وفى إشارة إلى تأزم علاقة حماس بمصر، طالب المجدلاوى المسئولين فى حماس بـ"مراجعة بعض سياساتهم بما يساعد فى فكفكة بعض التعقيدات التى يدفع شعبنا كله ثمنها، مع قناعتنا بأن هناك مبالغة كبيرة من قبل بعض دوائر الإعلام فى مصر الشقيقة فيما ينسب لحماس".

وتعتبر الجبهة الشعبية الفصيل الثانى فى منظمة التحرير الفلسطينية التى يرأس لجنتها التنفيذية الرئيس عباس.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد