إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

طالبات بالأزهر يغلقن بوابات الجامعة بالقاهرة احتجاجا على “ضرب” زميلات لهن

21a66021840b967ce6bddbc7c4dd7e9f

أغلقت طالبات بجامعة الأزهر، بمدينة…

 أغلقت طالبات بجامعة الأزهر، بمدينة نصر، شرقي القاهرة، صباح اليوم الأحد، بوابات الجامعة (فرع الفتيات)، احتجاجا على ما يقلن إنه “اعتداء” من جانب قوات الأمن الإداري على زميلات لهن أمس السبت.

وقال شهود عيان إنهن (الطالبات المشاركات في الوقفة) منعن دخول الطالبات وأعضاء هيئة التدريس والموظفين إلى الجامعة، ورددن هتافات منددة بقيام قوات الأمن الإداري (لا يتبع وزارة الداخلية)، أمس السبت، بالاعتداء بالضرب على زميلات لهن بكلية “الدراسات  الانسانية”، خلال وقفة مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسي.

وسادت حالة من المشادات الكلامية بين المشاركات في الوقفة وبعض الطالبات وأعضاء هيئة التدريس بعد منعهم من دخول الجامعة، بحسب الشهود.

فيما اضطر بعض الموظفين للتوجه إلى باب جانبي للجامعة حيث أقنعوا الطالبات المشاركات في الوقفة أمامه بالسماح لهم بالدخول لتسيير العمل بالجامعة.

فيما يتم حاليا (حتى الساعة 8 تغ) محاولات من قبل الأمن الاداري بجامعة الازهر لحل الأزمة وإقناع بقية الطالبات بفتح جميع الأبواب.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من إدارة جامعة الأزهر على الواقعة حتى الساعة 8:00 تغ.

وشهدت جامعة الأزهر (فرع البنات) بمدينة نصر، أمس السبت، مسيرة داخل حرم الجامعة، تجمع فيها عشرات الطالبات حاملات لافتات تدعو لمواصلة الإضراب عن الدراسة، ورفعن شعار “رابعة العدوية”.

كما قامت الطالبات بإغلاق أبوب كلية “الدراسات الانسانية” الأربعة بالجنازير الحديدية، ووضعن على كل باب ملصقات عليها كلمة “إضراب”، وسط هتافات منددة بحبس فتيات الإسكندرية، قبل أن تصدر محكمة مصرية حكما في وقت لاحق يقضي بالإفراج عنهن.

ووقعت مشادات كلامية بين الطالبات وأفراد الأمن الإداري، على خلفية طلبه فض المسيرة، واتهمت حركة “ثوار أزهريون”، المؤيدة مرسي والمشاركة في الوقفة، أفراد الأمن بـ”الاعتداء عليهن”، وتهديدهن بتحرير محاضر ضدهن وإحالتهن إلى مجلس التأديب بالجامعة، بحسب بيان للحركة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد