إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الفتيات المصريات المسجونات شعرن بالخوف والهلع خلال فترة سجنهن

00cc5602993614d7f0a5c312ce9f134f

لندن ـ نشرت صحيفة التايمز مقالاً لبيل ترو بعنوان ”…

  لندن ـ نشرت صحيفة التايمز مقالاً لبيل ترو بعنوان ” الفتيات المصريات اللواتي أطلق سراحهن يتحدثن عن عزلتهن والارهاب في السجن”.

وقال ترو إن الفتيات المصريات اللواتي أطلق سراحهن بعد أن حكم عليهن بالسجن لمدة 11 عاماً، مع وقف التنفيذ، لتظاهرن تأييداً لمرسي، تحدثن عن تجربتهن في السجن،للمرة الأولى”، مضيفاً “تم سجنهن مع سجينات أخريات ارتكبن جرائم مختلفة، وقد خفن من انهن لن يستطعن لقاء أسرهن مرة ثانية”.

وأضاف ترو أن إحدى السجينات وتدعى سمية بدر (20 عاماً) وهي طالبة في كلية الآداب”صدمت لدى سماعي خبر الحكم علينا بالسجن 11 عاماً، وتساءلت كثيراً بيني وبين نفسي؟ ما الذي فعلته؟ ما الجريمة التي ارتكبتها؟ وبكيت الكثير من الفتيات جراء تأثرن بخبر سجنهن، أما أنا فأحسست بالخوف من أنني لن استطيع رؤية أهلي مرة ثانية إلا بعد مرور 11 عاماً “.

وقالت خديجة بهاء (15 عاماً) لترو إنها شعرت بالوحدة، مضيفة “كنت خائفة من الشرطة، وكنا نعلم أننا سنسجن لفترة طويلة، لذا اتحدنا مع بعضنا البعض”.

وقال أيمن بهاء عم خديجة إن المحامين حاولوا باديء الأمر عدم الافصاح عن الحكم الذي قضت فيه المحكمة خوفاً على معنويات الفتيات”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد