إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وفد عسكري سعودي زار إسرائيل سراً

كشفت مصادر إسرائيلية الاثنين، أن وفداً عسكرياً من المملكة العربية السعودية قام بزيارة سرية إلى الدولة العبرية مؤخراً، بهدف إجراء مباحثات تتعلق بتطورات ملف البرنامج النووي الإيراني.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية الأمير سلمان بن سلطان بن عبدالعزيز، نائب وزير الدفاع في المملكة السعودية، وشقيق رئيس الاستخبارات، الأمير بندر بن سلطان، قام مؤخراً بزيارة سرية إلى إسرائيل، برفقة اثنين من الضباط السعوديين.

استند موقع “صوت إسرائيل” في تقريره إلى ما أوردته صحيفة “المنار” المقدسية، نقلاً عن “مصدر موثوق به”.

وأضاف المصدر أن “الوفد السعودي التقى قيادات أمنية وعسكرية إسرائيلية، وأن الامير سلمان قام برفقة ضابط كبير من هيئة أركان جيش الدفاع، بزيارة لإحدى القواعد العسكرية الإسرائيلية”، بحسب ما جاء في التقرير.

وفيما أشارت الإذاعة العبرية إلى أنه لم يمكن تأكيد النبأ من مصادر أخرى، إلا أنها ذكرت أن أنباء صحفية كانت قد تحدثت مؤخراً، عن عقد لقاءات سرية بين مسؤولين سعوديين وإسرائيليين لبحث الملف النووي الإيراني.

وكانت الرياض قد نفت في وقت سابق، تقريراً نشرته صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية الشهر الماضي، أشارت فيه إلى وجود تنسيق بين المخابرات السعودية والإسرائيلية، من أجل التحضير لضربة ضد برنامج إيران النووي.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد