إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

إيران ترد على سعي الإمارات لتعزيز علاقاتها معها: مجرد تصور التفاوض بشان السيادة حول (الجزر المحتلة) يعتبر إجراء لا يغتفر

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن السيادة الوطنية الايرانية غير قابلة للتفاوض، وذلك في سياق ردّه على ما وصفها بـ”الشبهات المطروحة حول تصريحاته الاخيرة في إحدى دول المنطقة”، التي كان يزورها ضمن جولة قادته إلى أربع دول خليجية هي الكويت وسلطنة عمان وقطر والإمارات العربية المتحدة.

 

وأعرب ظريف عن اسفه لتحريف تصريحاته خلال زيارته لإحدى هذه الدول من جانب البعض.

 

وقال، انه على الجميع ان يعلم بأن “السيادة الوطنية الإيرانية غير قابلة للتفاوض والمساومة، حتى ان مجرد تصور التفاوض بشان السيادة حول ارض ايرانية او اثارة الشبهة في هذا المجال يعتبر إجراء لا يغتفر”.

 

وكان ظريف يشير الى زيارته للكويت وتصريحاته هناك التي تناقلتها بعض وسائل الاعلام ومنها “استعداد ايران للتباحث حول جزيرة ابو موسى” مع الطرف الإماراتي، موضحا أن قصده بالتباحث ليس حول الجزيرة الإماراتية “لأنها ايرانية وايران لن تفاوض على أراضيها”.

 

وقال “انني وفي الرد على سؤال لمراسل حول الجزر الايرانية الثلاث كررت موقف ايران باننا على استعداد للتباحث مع الامارات حول سوء الفهم ‘بشان تنفيذ مذكرة تفاهم العام 1971’ فيما يخص الادارة المشتركة في جزيرة ابو موسى”.

 

وأكد أن إيران لن تفاوض على سيادتها ـ على حد تعبيره ـ ودعا الى عدم الاهتمام ماسماها الاخبار المفبركة والموجهة.

 

واضاف” لقد راينا الكثير من النماذج لمثل هذه الاخبار المفبركة خلال الايام الاخيرة.

 

ولم ينس ظريف أن يشير الى ان زيارته الى دول الخليج الاربع كانت لها انعكاسات ايجابية واسعة على الصعيد العالمي وانه تمت الاشارة اليها بصفة مبادرة ذكية من جانب ايران.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد