إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

بالفيديو.. علي جمعة في معهد أمريكي ينصح اليهود باستغلال الإعلام لتحسين صورتهم

كشف فيديو يتداوله نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” تسجيلا للدكتور علي جمعة المفتي السابق يدعو فيه اليهود إلى ضرورة القيام بدورهم الإعلامي لإصلاح صورتهم “المشوهة” في الإعلام العربي. 

وقال جمعة أمام المعهد الأمريكي للسلام بالولايات المتحدة في 14 يونيو الماضي: “الصورة الذهنية القائمة في أذهان الناس أن إسرائيل تظلم الفلسطينيين. هذه الصورة الذهنية تؤثر سلبا في موقف اليهود لأن عموم الناس لا يفرقون بين اليهودية -كما يفعل الإسلام- وبين الصهيونية أو بين إسرائيل، ويرون أن الصهيونية هي اليهودية هي إسرائيل”.  

وأضاف جمعة خلال الفيديو، أن الناس يرون اليهود أنهم “الناس الذين يقتلون الأطفال، هؤلاء الناس الذين يقومون بالهولوكوست في فلسطين، عندهم صورة كده.. صححها.. حاول أن تصححها.. لكن أنا أصف لك الواقع. الواقع أن الشعوب المحيطة تسمع كل يوم أن أطفالاً قد قتلت.. أن نساءً قد قتلت.. أن .. والعالم لا يحرك ساكنا”.  

وتابع جمعة في الفيديو الذي نشرته صفحة “كلنا خالد سعيد – الصفحة الإسلامية”: “اليهود أو الإسرائيليون أو الصهيونية لا تبذل مجهودا في جانب الشرق الأوسط في تصحيح هذه الصورة، أنهم لا يقتلون ولا يفعلون هذه الأفعال. فالصورة القائمة التي نتجت من سكوت اليهود وسكوت الصهيونية وسكوت كذا وكذا إلى آخره أن الصهيونية حركة نازية وأن الهولوكوست يتم الآن بكل تفاصيله في فلسطين”.  

ووجه جمعة حديثه إلى الإسرائيليين، ناصحا “هل تريد من الشعب أن يقف مع النازية؟ هل تريد من الشعب أن يقف ضد العدالة وضد الرحمة وضد النساء؟ هل تريد أن يقف الشعب ضد النساء وضد الأطفال وضد الحقوق وضد كل هذا؟” مضيفا، “إذن عليكم عبء، وهو أنكم توجهون الإعلام بتاعكم، اللي انتم تمتلكوه في العالم كله، لتصحيح الصورة الـImage .. وإلا فإن الأمور ستزداد سوءً.”

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد