إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

عاصفة الثلج خلفت نقاشا سياسيا في الأردن وتبادل إتهامات بين الناس والحكومة

f5ff4a5f5af8f7bf9a42a545d87da1a6

عقد مجلس الوزراء الأحد جلسة لتقيم اداء…

عقد مجلس الوزراء الأحد جلسة لتقيم اداء المؤسسات والوزارات المعنية بادارة الازمة الناجمة عن العاصفة الثلجية الأخيرة  “الكسا” الذي إجتاح  المنطقة وأثار جدلا سياسيا في الأردن وفلسطين وحتى في إسرائيل.

وتبادل وزراء ومسئولون في الاردن الإتهمات بالتقصير الذي إنتقده الرأي العام على هامش تعطيل الحياة لأربعة أيام بسبب العاصفة الثلجية فيما ناشدت إدارة الأمن العام  المواطنين مجددا بعد ظهر الأحد بعدم الخروج من منازلهم إلا للضرورة القصوى.

وأشارت  مصادر وزارية  إلى أن مجلس الوزراء عقد جلسة لتقييم ادارة الازمة وتحديد المسؤوليات وجهات التقصير خصوصا في ظل الإثارة التي صنعها انقطاع التيار الكهربائي عن مناطق واسعة من المملكة.

وتعطلت الكهرباء في محافظات بأكملها في الجنوب والشمال  لأربعة أيام فيما تعرقل العمل في المطار الوحيد في عمان كما بقيت عشرات الأحياء معزولة  بالجليد والثلج لليوم الرابع على  التوالي .

وكان العاهل الملك عبدلله الثاني قد طلب من كبار المسئولين تحديد الأخطاء وتشخيصها  حتى لا تتكرر فيما يعقد مجلس النواب من جهته جلسة  الإثنين ينتظر أن تشهد نقاشا في الأحوال  العامة بسبب  العاصفة التي دفعت القوات المسلحة الأردنية للنزول للمدن والقيام بأغراض الإنقاذ المدني.

وإشتكى أهالي العاصمة عمان من الزحام الذي  تسبب به أهالي مدينة الزرقاء التي لم يتساقط بها الثلج حيث حضروا بصورة كثيفة إلى عمان لمشاهدة الثلوج والإستمتاع بها مما تسبب بأزمة سير خانقة نتج عنها تراكم السيارات وتأخير جهود  فتح الطرق .

وعزل ألاف الأردنيين في منازلهم بسبب  إنغلاق الطرق الفرعية  ونقص خدمات الأنقاذ فيما شهدت مادة الخبز نقصا عادا في محافظة عجلون شمالي البلاد  قبل أن تقع عشرات الحوادت  مع حالتي وفاة فقط .

ورغم توقف هطول الثلج  وعودة حرارة الشمس بعد ظهر الأحد إلا أن الاف المواطنين لم يتمكنوا من تحريك سياراتهم التي غطتها الثلوج خصوصا في الشوارع الفرعية في الوقت الذي وجهت فيه السلطات نقدا للمواطنين بسبب إصرارهم على الخروج .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد