إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وفاة طبيب بريطاني في أحد السجون السورية

dd459a0a690f18a28f1d49681750754a

توفي طبيب بريطاني كان يعمل كمتطوع في مستشفيات ميدانية في…

توفي طبيب بريطاني كان يعمل كمتطوع في مستشفيات ميدانية في سورية في أحد المعتقلات، بعد أكثر من عام على اعتقاله من قبل نظام الرئيس بشار الأسد، حسبما أعلنت عائلته الثلاثاء لإذاعة "بي بي سي" البريطانية.

ولم تؤكد وزارة الخارجية البريطانية خبر وفاة الطبيب البريطاني، لكن الوزارة أعربت عن "قلقها الشديد من إعلان وفاته أثناء اعتقاله".

وبحسب أفروز خان شقيق الطبيب عباس، فإن السلطات السورية كانت قد وعدت بإطلاق سراحه هذا الأسبوع قبل أن تعلن وفاته الاثنين لوالدته الموجودة في سورية منذ أربعة أشهر للمطالبة بإطلاق سراحه.

وقال أفروز إن "شقيقي كان على استعداد للعودة للمنزل، وكان سعيدا وينتظر إطلاق سراحه بفارغ الصبر"، مشيرا إلى أنه لم يتلق أي تفاصيل حول ظروف وفاة شقيقه.

وانتقد أفروز الخارجية البريطانية متهما إياها بالتباطؤ في السعي للإفراج عن شقيقه خلال 13 شهرا.

وحمّل متحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية السلطات السورية المسؤولية عن حياة الطبيب البريطاني، مشيرا إلى أن الوزارة ستضغط للحصول على إجابات حول ما جرى".

وقالت الوزارة إنها طلبت الوصول إلى الطبيب لكن طلباتها تم تجاهلها.

وعباس خان الذي يبلغ من العمر 32 هو جراح عظام من لندن وتم توقيفه في تشرين الثاني/ نوفمبر 2012 في حلب عندما كان متوجها لإسعاف جرحى مدنيين.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد