إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مقتل واصابة العشرات في العراق.. واستنفار امني في محافظة ديالى

71d15d88ce057bec0bc2b6e0e171d865

قتل 5 اشخاص واصيب 10 آخرون نتيجة تفجير انتحاري وسط مجموعة من…

 

قتل 5 اشخاص واصيب 10 آخرون نتيجة تفجير انتحاري حزاما ناسفا  وسط مجموعة من الزوار الشيعة قرب مدينة بعقوبة، فيما قتل جنديان ومدنيان في الموصل شمال البلاد، ومواطن باكستاني في محافظة صلاح الدين، نتيجة هجمات منفصلة في عدد من مد العراق.

وأعلن مسؤول امني الاربعاء 18 ديسمبر/كانون الاول ان "انتحاريا فجر نفسه وسط زوار شيعة كانوا متوجهين الى كربلاء من قضاء الخالص" الواقعة على بعد 20 كلم شمال بعقوبة.

وقال ان "بين القتلى شرطيا كان مسؤولا عن حماية الموكب، قتل عندما قام باحتضان الانتحاري قبل ان يفجر الاخير نفسه، وهو ما قلل عدد ضحايا الهجوم".

من جانبه قال قائمقام القضاء عدي الخدران انه "لولا تضحية الشرطي وتصديه للانتحاري، لارتفعت حصيلة التفجير الى ضعف هذا العدد".

وقد اعلنت مصادر رسمية محلية ان بين ضحايا التفجير شرطيين واحدى المنتسبات الى تنظيم "بنات العراق".

كما قتل اليوم مدنيان وجنديان في هجومين مسلحين منفصلين شرق الموصل.

وفي محافظة صلاح الدين فتح مسلحون النار ليلة الثلاثاء على الاربعاء، على قافلة تحمل زوارا باكستانيين قادمين من مدينة سامراء بعد تأدية زيارة مرقد امامين شيعيين هناك، بينما كانوا في طريقهم الى بغداد، ما اسفر عن مقتل احدهم واصابة 11 بجروح.

وتجري هذه الهجمات في الوقت الذي استنفرت فيه الاجهزة الامنية في محافظة ديالى ما يقارب 20 ألفا من عناصرها لتوفير امن الزوار الشيعة داخل المحافظة الذين يشاركون في المراسم السنوية لاربعينية الامام الحسين.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد