إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

اتفاق روسي أمريكي: ليرحل الأسد ويبقى النظام

كشف ديبلوماسي أميريكي في أوروبا أن التصور الأميريكي – الروسي المشترك لمستقبل سوريا، يقوم على تسوية بين رؤيتي البلدين لهذا البلد الذي يعاني من أزمة حادة، بسبب دخول النظام في حرب ضروس ضد الثوار الذين انبثقوا عن حركة شعبية تطالب بالتغيير.

 

وقال الديبلوماسي الأميريكي إن التفاهم الأميركي- الروسي يقوم على المعادلة الآتية: يذهب بشار الأسد وعائلته من السلطة ويبقى النظام.

 

وإذ رفض الديبلوماسي شرح تفاصيل هذه المعادلة، قال ردا على سؤال إن بشار الأسد لا يستطيع الوقوف ضد هذا القرار متى كان قرارا روسيا- أميريكا مشتركا.

 

وأشار الى أن بداية تنفيذ هذا الاتفاق الأميريكي- الروسي المشترك ستكون في مؤتمر جنيف-2.

 

وكان لافتا اليوم ، ما نقلته وكالة انترفاكس الروسية عن ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي لجهة ان تلميحات الرئيس السوري بشار الاسد بأنه قد يسعى لاعادة انتخابه عام 2014 لا تساعد الوضع في سوريا.

وقال بوغدانوف للوكالة في مقابلة “مثل هذه التصريحات الخطابية تؤثر على المناخ ولا تجعل الموقف أهدأ بأي حال.”

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد