إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

تقرير أممي: طرفا النزاع في سورية يلجآن إلى عمليات ضد المدنيين وهذا يرقى لجرائم ضد الانسانية وجرائم حرب

6345539dd66c0e1ed1cfd7432ed144ea

أفاد تقرير صادر عن لجنة الأمم المتحدة المعنية بالتحقيق في…

أفاد تقرير صادر عن لجنة الأمم المتحدة المعنية بالتحقيق في امكانية حدوث انتهاكات لحقوق الانسان في سورية بأن طرفي النزاع هناك يلجأن إلى عمليات ضد المدنيين لبث مناخ الارهاب، وهذه العمليات ترقى لمستوى جرائم ضد الانسانية وجرائم حرب.

وأشار التقرير الذي صدر يوم 19 ديسمبر/كانون الأول إلى أن "قوى معينة مناهضة للحكومة بدأت باستعمال تكتيك أخذ رهائن ومطاردة المدنيين المشتبه بتأييدهم للسلطة"، مؤكدا أن ضحايا هذه التصرفات هم من النشطاء والصحفيين والشخصيات الدينية. وشدد التقرير على أنه "في الظروف الحالية التي تعيشها سورية يمكن تصنيفها (التصرفات) كجرائم حرب".

وبهذا الشأن يشير الخبراء إلى تنظيم دولة العراق والشام "داعش" الارهابي. وعلى سبيل المثال أكد التقرير أن مقاتلين من "داعش" اسروا شخصين بتهمة أن شكلهما الخارجي لا يتماشى مع التعاليم الاسلامية، كما أن المتشددين يختطفون الناس بهدف الحصول على فدية ايضاً.

واضاف التقرير أن القوات الحكومية تمارس الاختفاء القسري مخالفة التزاماتها الدولية والحقوقية، ويأتي هذا اضافة إلى الهجمات الواسعة والمنظمة ضد المدنيين التي يمكن اعتبارها جرائم ضد الانسانية.

يشار الى أن دمشق لم تسمح للجنة المذكورة بدخول البلاد، وتحقيقات اللجنة جرت عبر اسئلة طرحت على شهود عيان داخل سورية بواسطة الانترنيت أو خارج سورية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد