إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

باحثون يبتكرون تكنولوجيا جديدة تعتمد على الكحول لإرسال رسائل نصية قصيرة

bb7fef2446256a2f1068d53fa04dd275

ابتكر باحثون من جامعة "يورك" في مدينة تورونتو أسلوباً…

ابتكر باحثون من جامعة "يورك" في مدينة تورونتو الكندية أسلوباً جديداً في التراسل قد يفتح آفاقاً كبيرة في مجالات تقنية عدة. واعتمدوا في تجاربهم على الكحول لايصال رسائل نصية من طرف إلى آخر.

يقول القائمون على الابتكار أن هدفهم يتمحور حول ايجاد اسلوب جديد للتراسل لا يعتمد على الأمواج الراديوية، لأن هذا النوع من الأمواج ينقطع في كثير من الأماكن وبخاصة تحت سطح الأرض أو في الماء. والتقنية الجديدة توفر وسطاً بديلاً لإيصال الرسائل، كما تفتح المجال لاستخدامها في تقنيات كثيرة أخرى.

اعتمدت تجربتهم على تحويل نسبة الكحول المتناثرة في الهواء إلى رموز بنظام العد الثنائي (01)، ومن ثم تحويل المحارف الثنائية إلى أحرف وكلمات نصية مفهومة. وقد نجحوا في التجربة على تحويل نسبة معينة من رذاذ الكحول الذي نشروه في الهواء إلى عبارة "O Canada"، والتي ظهرت على المستقبِل الذي يتكون من جهاز لقياس نسبة الكحول في الهواء المحيط وتحويل هذه المعلومات إلى نظام العد الثنائي ومنه إلى حروف نصية.

ويشبه القائمون على التجربة هذه التقنية بأحد أساليب التواصل بين الحيوانات عن طريق ترك رائحتها. فالكلاب مثلاً تحصل على كمية كبيرة من المعلومات عن طريق شم بقع البول المتروكة من كلاب أخرى بغرض التعارف. ويعتقد العلماء بأن تقنية التواصل "الكيميائي" مهمة جداً في الأبحاث المطبقة على الجسيمات المكروية والنانوية الدقيقة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد