إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

حكم بسجن الناشطين ماهر ودومة وعادل في قضية التظاهر أمام مجلس الشورى

73df2edec58ed656cd1bd13465232491

محكمة مصرية تقضي بحبس ثلاثة ناشطين سياسيين بارزين غير إسلاميين لمدة 3 سنوات وبغرامة مالية كبيرة بعد إدانتهم في تهم تتعلق بالتظاهر….

قضت محكمة مصرية بحبس ثلاثة ناشطين سياسيين بارزين هم أحمد ماهر، مؤسس حركة 6 إبريل ومحمد عادل، القيادي بالحركة، وأحمد دومة ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ.

وجاء الحكم بعد إدانة الثلاثة بالتعدي بالضرب على أفراد الشرطة خلال مظاهرة الشهر الماضي أمام مجلس الشورى بوسط القاهرة.

وهذا أول حكم من نوعه على ناشطين سياسيين غير إسلاميين منذ عزل الجيش المصري الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي.

وكان لحركة 6 أبريل دور بارز في ثورة الخامس والعشرين من يناير 2011 التي أطاحت الرئيس محمد حسني مبارك.

image

محمد عادل القيادي في حركة 6 ابريل

وشمل الحكم الصادر عن محكمة جنح عابدين، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بمنطقة طرة جنوبي العاصمة المصرية القاهرة، تغريم كل من الثلاثة مبلغ 50 ألف جنيه.

كما تضمن الحكم وضعهم تحت المراقبة، بعد خروجهم من السجن، لمدة ثلاث سنوات.

وهذا الحكم غير نهائي وقابل للطعن عليه أمام قضاء الاستئناف.

وكانت النيابة العامة المصرية قد أحالت الناشطين الثلاثة للقضاء بتهم تشمل الاعتداء بالضرب على أفراد الشرطة المكلفين بتأمين محكمة عابدين، ما أدى، حسب لائحة الاتهام، إلى إصابة سبعة مجندين. ومن بين الاتهامات تنظيم مظاهرة دون ترخيص أمام محكمة عابدين ومقاومة السلطات.

وتعتزم حركة شباب 6 إبريل ، جبهة أحمد ماهر، عقد مؤتمر صحفي لتحديد موقفها من الحكم.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد