إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الداخلية المصرية: إيقاف صحيفة “الحرية والعدالة” جاء تنفيذًا لإعلان الإخوان جماعة “إرهابية”

0668a56c76ac01165e5b7729bd204c81

قالت وزارة الداخلية المصرية،…

قالت وزارة الداخلية المصرية، الخميس، إن وقف إصدار جريدة “الحرية والعدالة”، الناطقة بلسان الحزب المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين، جاء تنفيذًا لقرار الحكومة باعتبار جماعة الإخوان تنظيما “إرهابيا”.

وأضافت الوزارة، في بيان لها اليوم: “قامت الإدارة العامة لمباحث المصنفات وحماية حقوق الملكية الفكرية بالتنسيق مع مؤسسة الأهرام الصحفية الحكومية (مملوكة للدولة) – التى تتولى طباعة الجريدة المشار إليها – بالتحفظ على الجريدة وإيقاف طبعها وتوزيعها، والحصول على تعهد من جانب مشرف أقسام الطباعة بالمؤسسة بعدم طباعة أى أعداد من الجريدة المشار إليها”.

وفي حديث للأناضول، أمس، قال مسؤول في الصحيفة إن مطابع مؤسسة “الأهرام”، رفضت طبع عدد الخميس.

وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم نشر اسمه،: “نواجه تعنتًا كبيرًا من المطابع، وأبلغونا بشكل شفهي أن هناك قرارا من جهة ما بوقف طباعة الجريدة”.

وأعلنت الحكومة المصرية، أمس الأربعاء، جماعة الإخوان المسلمين “جماعة إرهابية” وجميع أنشطتها “محظورة”، واتهمتها بتنفيذ التفجير الذي استهدف مبنى مديرية أمن محافظة الدقهلية شمالي البلاد أمس، وأسفر عن مقتل 16 شخصا وإصابة العشرات، وذلك قبل نحو 3 أسابيع من الاستفتاء على مشروع الدستور المعدل المقرر يومي 14 و15 يناير/ كانون الثاني المقبل.

وقالت الحكومة، في بيان، إن مجلس الوزراء قرر “إعلان جماعة الإخوان المسلمين جماعة إرهابية وتنظيمها تنظيماً إرهابياً في مفهوم نص المادة 86 من قانون العقوبات بكل ما يترتب على ذلك من آثار”.

وعدد البيان تلك الآثار بأنها تشمل: “توقيع العقوبات المقررة قانوناً لجريمة الإرهاب على كل من يشترك في نشاط الجماعة أو التنظيم، أو يروج لها بالقول أو الكتابة أو بأي طريقة أخرى، وكل من يمول أنشطتها، وتوقيع العقوبات المقررة قانوناً على من ينضم إلى الجماعة أو التنظيم واستمر عضواً في الجماعة أو التنظيم بعد صدور هذا البيان”.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد