أمريكي يشعل النار في مياه متدفقة من الصنبور

0

شعر أحد سكان ولاية داكوتا الشمالية الأمريكية بالصدمة…

شعر أحد سكان ولاية داكوتا الشمالية الأمريكية بالصدمة عندما اكتشف أن المياه المتدفقة من الصنبور، والتي يستعملها هو وعائلته بشكل يومي للحمام والغسيل والتنظيف تحتوي على مواد قابلة للاشتعال، متسربة من موقع قريب يتم فيه التنقيب عن النفط. ونشر جاكوب هاوغني الذي يعمل في أحد حقول النفط القريبة من منزله مقطع على يوتيوب ظهر فيه وهو يشعل النار في مياه الصنبور ليثبت صحة ادعائه، وسرعان ما التقطت المياه شعلة النار بمجرد تقريبها منها مؤكدة على احتوائها على مواد مشتعلة.

تلوث نفطيورجح جاكوب تسرب هذه المواد من حقل قريب، يتم فيه التنقيب عن النفط نتيجة عملية التكسير الهيدروليكي التي يتم بواسطتها استخراج الغاز الطبيعي باستخدام الماء والرمل ومواد كيماوية سامة، تحت ضغط عالي لكسر الصخور وتحرير غاز الميثان أسفلها.

وسرعان ما انتشر المقطع في وسائل التواصل الاجتماعي وحظي بمتابعة وصلت إلى أكثر من 370 ألف مشاهد خلال أيام قليلة، وعبر الكثيرون عن دهشتهم واستيائهم من تلوث المياه بهذا الشكل، فيما شكك البعض بصدقية الفيديو واعتبروا أن هناك سبب آخر لاشتعال المياه.

ويقطن ولاية داكوتا الشمالية حوالي 700 ألف نسمة وهي ثاني أكبر ولاية منتجة للنفط في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تنتج 911 ألف برميل يومياً وتمتلك احتياطياً قادراً على تغطية احتياج البلاد لأكثر من 100 عام.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.