إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

غضب بالمواقع الاجتماعية بعد ان طلبت شهد الكويتية من محبيها تبرعات لتكاليف المستشفى

خاص (وطن) – وكأن الحكومة الكويتية لا تسمع ولا ترى ولا تتكلم. وكأن امر فنانة كويتية لا يعنيها ولا تشعر بالمهانة حين طلبت الفنانة شهد من جمهورها التبرع كي تسدد تكاليف المستشفى الذي ترقد فيه في بانكوك.

ورغم تحسن صحة شهد إلا انها بحاجة إلى ان تبقى بالمستشفى شهر او شهرين لتعود إلى الكويت بعد ان اعتزلت الفن كما اعلنت مع طفلها الذي يعاني من نزيف في المخ وزوجها ووالدها.

واثار طلب شهد (التبرعات) الناشطين في المواقع الاجتماعية. ومنهم من فقد تعاطفه مع الفنانة ولم يرق له ما وصفه بالتسول من الجمهور لتغطية مصاريف المستشفى. ومنهم من وجه انتقاداته للحكومة الكويتية التي لم تبادر بتحمل مصاريف علاجها او نقلها الى الكويت باضعف الأحوال.

وهاجم زوج الفنانة شهد المطربة الاماراتية احلام التي نشرت في المواقع الاجتماعية عن حالها في حين نفى زوجها ان تكون قد اتصلت او تحدثت معها وكانت احدى المغردات قد طلبت من الثرية احلام تحمل تكاليف علاجها ولكنها لم تستجب.

وما زال محبو شهد يتابعون حالتها الصحية ويطالب بعضهم الحكومة الكويتية بتحمل تكاليف علاجها فالكويت ليست فقيرة كي يطلب احد فنانيها التبرعات لدفع تكاليف ثمن علاجه.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد