إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وزير الداخلية يعلن الحرب: نقتل بالرصاص كل من يمس صناديق الاستفتاء

هدد وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم، كل من يفكر في المساس بصنايق التصويت على الاستفتاء بعد إغلاقها، بالضرب بالرصاص الحي. 

وقال الوزير: لن نسمح لأحد أن يقترب من الصناديق التي ستكون في حماية قوات الجيش والشرطة بعد إغلاق اللجان في التاسعة مساء اليوم. 

وأضاف في مداخلة هاتفية لقناة الحياة، مساء اليوم الثلاثاء، أن جماعة الإخوان المسلمين حاولت إرهاب المواطنين ومنعهم من التصويت على الدستور، إلا أن قوات الأمن نجحت في التعامل مع أعضاء الجماعة بأفضل شكل. واعتبر أن محاولة تفجير محكمة إمبابة في الجيزة، صباح اليوم، شجعت الناخبين على المشاركة في الاستفتاء. 

وبشأن الضباط المخالفين داخل الوزارة، قال إبراهيم إن الوزارة تطهر نفسها، وتحيل المخالفين فيها للتحقيق.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد