إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ابو بكر البغدادي زعيم “داعش”: معاذ الله ان نكفر اهل الشام.. مهمتنا مقاتلة “النصيرية والرافضة

a467da41521f7943c39d4dfb3e32bd04

اكد الشيخ ابو بكر البغدادي امير…

اكد الشيخ ابو بكر البغدادي امير الدولة الاسلامية في العراق والشام ان تنظيمة لم يسع للحرب الحالية مع الفصائل الاخرى وحاول تجنبها لان المستفيد منها “النصيريين والروافض” على حد قوله.

وقال في شريط مسجل بثته مؤسسة السحاب الذراع الاعلامي لتنظيم القاعدة انه يحث انصاره على عدم الظلم وحقن دماء المسلمين، والعفو على كل من يلقي سلاحه، وطالب الجماعات الاخرى التي زل قدمها وحاربت التنظيم ان تراجع حساباتها.

واشار الى ان هذه الجماعات اخذت تنظيم الدولة على حين غرة وطعنته في الظهر بينما كان يستعد لشن هجمات ضد مواقع النظام في ادلب وحمص وحلب وغيرها.

وابدى البغدادي تعاطف مع اهل الشام الذي “يتآمر عليهم اللصوص وقطاع الطرق ويسفكون دماءهم ويتاجرون بمعاناتهم” على حد قوله، وقال ان تنظيم الدولة يقاتل من اجلهم ونصرتهم.

ونفى ابو بكر البغدادي نفيا قاطعا في الشريط الذي وصل الى “راي اليوم” ان يكون اقدم على تكفير اهل الشام، وقال “معاذ الله ان يكفر اهلنا في الشام، ومعاذ الله ان نكون قتلة لهم، واننا اصحاب المقابر الجماعية فهذه كلها من وسائل التضليل الاعلامي التي ننصح بعدم الوقوع في شباكها”.

واكد ان تنظيمه تحدث مع جميع الجهات ومد يده اليهم ولكن كل ذلك قوبل بالرفض والطعن في الظهر، وقال “لم نهجر اهلنا وبلدنا ونحمل ارواحنا على اكتفنا الا لحكم شرع الله”.

وناشد الشيخ البغدادي اهل العراق بالصمود والتقدم نحو بغداد والجنوب، ولم يذكر الشيخ البغدادي جبهة النصرة بالاسم ولا اي من التنظيمات الاخرى التي تقاتل دولته وتريد اجتثاثها.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد