إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

بثينة شعبان تلبس فرو المينك وأطفال سوريا يموتون جوعاً

 انتقد اعلاميون في المركز الصحافي في جنيف بثينة شعبان المستشارة الاعلامية والسياسية   للنظام  السوري وهي تتمشى في الامم المتحدة بين الصحافيين وترتدي معطف طويل من فرو المينك يقدر ثمنه ب ٥٠٠٠ جنيه استرليني فيما اطفال سوريا يموتون جوعا والسوريون في المناطق المحاصرة ياكلون اوراق الشجر. كما كان لافتاً أن تتحدث شعبان مع الاعلامية وجد وقفي  دون ان تعرف الجهة التي تنتمي اليها وقالت لها ان المعارضة تتحدث عن قضايا صغيرة مما جعل جو من الغضب يسود أجواء الاعلاميين المتواجدين في المركز الاعلامي.

 

 وقال احد الصحافيين ان كانت قضية المعتقلين وايصال المساعدات هي قضية صغيرة فما القضايا الكبيرة بالنسبة لشعبان وأكد صحافي عربي أنه يسمع رسائل متناقضة من النظام مابين شعبان وعمران  الزعبي أو يسمع الصحافيون في الحديث المكرور بالقاء اللوم على المعارضة  السورية فيما النظام المسؤول الاول والاخير . 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد