إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

فضيحة جنسية في شوارع دبي

ألقت شرطة دبي القبض على رجل يجوب شوارع الإمارة بسيارته مروجاً لفعل الفاحشة مع صديقته التي تختبئ داخل صندوق المركبة. ووصفت الشرطة الحادثة بالغريبة لافتة إلى أنها لا تصنف ضمن الجرائم المقلقة التي لم تتجاوز نسبتها 3 % من إجمالي الجرائم المرتكبة خلال العام الماضي.

 

 ووصفت شرطة دبي الحادثة بالغريبة جداً وقالت إنها تدل على حماقة مرتكبيها، مبينة أنها لا تصنف ضمن الجرائم المقلقة في الدولة. إذ لم يتعدى هذا النوع نسبة 3 % من إجمالي الجرائم المرتكبة في 2013.

 

   وقال نائب مدير الإدارة العامة للتحريات في شرطة دبي العقيد جمال الجلاف، إن الخط الساخن استقبل معلومة من أحد سكان الإمارة أوضح من خلالها أن رجلاً يقوم بدس إحدى السيدات داخل صندوق مركبة، مبيناً في اتصاله تفاصيل المركبة وأرقام لوحاتها.

 

 وأوضح العقيد الجلاف أن رجال الشرطة وبحسب المعلومة اشتبهوا بوقوع جريمة قتل، وبعد التنسيق مع دوريات التحريات تم ضبط المركبة وهي تسير، فتم توقيفها وتفتيشها وبفتح الصندوق تبين أن مرأة في داخله وهي على قيد الحياة وبكامل وعيها دون أن يظهر عليها أي آثار ضرب أو تعذيب.

 

 وتابع الجلاف أن عناصر التحريات وبعد التحقيق مع الرجل اعترف أن المرأة صديقته ويقوم بالتعاون معها بالترويج في شوارع الإمارة للقيام بأفعال مخلة للآداب مع المرأة للراغبين بذلك مقابل مبلغ مالي، وتكون الطريقة بواسطة نقلها داخل صندوق السيارة كي لا يراها أحد ويشتبه بهما بحسب إفادة الموقوف.

 

 ولفت نائب مدير الإدارة العامة للتحريات إلى أن الحادثة المرتكبة غريبة جداً وتدل على حماقة مرتكبيها، مبيناً أنها لا تصنف ضمن الجرائم المقلقة في الدولة. وفي هذا السياق لفت إلى أن الجرائم المقلقة لم تتعدى نسبة 3 % من إجمالي الجرائم المرتكبة في 2013.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد