بالفيديو .. الجوع يجبر لاجئي اليرموك على تناول الكلاب

0

تسبب الحصار المفروض على اللاجئين في مخيم اليرموك في موت العشرات من الجوع وسوء التغذية، حيث لجأ من بقي فيه إلى تناول الأعشاب والكلاب والقطط حتى يتمكنوا من الحياة.

 

والتقطت الصور للرجال والنساء والأطفال يفقون في صفوف للحصول على المساعدات الغذائية والمواد الطبية التي يحتاجها السكان بشكل ماس نتيجة الحصار المفروض علي المخيم.

بقي في المخيم الفلسطيني 18 ألف شخص ولا يزال الكثيرون يموتون جوعا ، بني المخيم أصلا لإيواء اللاجئين الفلسطينيين الهاربين من الحرب في فلسطين عام 1948 (النكبة) ، وكان يعيش فيه قبل الانتفاضة السورية حوالي 150 ألف نسمة، وكان يعج بالحياة والصخب، ومنذ بداية الحرب تحول إلى محور للكارثة الإنسانية، وميدانا للحرب بين الحكومة والمقاتلين الذين دخلوه، ما أدى إلى إعاقة عمليات نقل المواد الغذائية والطبية للسكان.

وظل الدعم من الأمم المتحدة يتراجع شيئا فشيئا بسبب المعوقات الكبيرة التي وضعتها القوات السورية أمام القواقل الغذائية، ولم يكن باستطاعة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا) في بعض الأحيان سوى توزيع 60 طردا غذائيا خلال شهر يناير، وعندما كان الدعم يصل، كان الناس يخرجون وتحصل هذه المشاهد المثيرة للرعب عن أناس جوعى كما نرى في الصورة.

 

 

 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.