إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مفاجأة عالمية تنتظر الفائزة بلقب ملكة جمال البدينات العرب 2014‎

بدأ العد العكسي لإعلان إسم الشابة العربية التي ستحصد لقب ملكة جمال البدينات العرب للعام 2014، حيث وبحسب معلومات خاصة بـ”النشرة” تجري التحضيرات على قدم وساق وبصورة مكثفة في كواليس محطة الـLBCI وبالتحديد في استديوهات برنامج “أحمر بالخط العريض”. فما هي تفاصيل هذه المسابقة وعدد المرشحات وجنسياتهم؟

 

يدخل برنامج “أحمر بالخط العريض” موسمه الثاني في تنظيم هذه المسابقة الجمالية، والتي تجري أساسا في الغرب. ولا شك بأن نجاح مالك مكتبي وفريق برنامجه العام الماضي 2013 في تنظيم هذا الحدث الذي أحدث ضجة إعلامية، والمصداقية التي رسمت الانتخابات هذه، شجعت وكانت الحافز لاجراء المسابقة للعام الثاني حيث سيتم مساء الاربعاء 26 اذار الجاري .

 

ولعلّ هذا الكم الملفت من المتقدمات للترشح على اللقب من فتيات هنّ من الاوزان الثقيلة، يؤكد مدى التأثير الايجابي الذي تركته إنتخابات الموسم الماضي في نفوس الكثير من الفتيات العرب، حيث مئات من المرشحات تقدمن هذا العام الى الـ”أحمر بالخط العريض” وقد ذهل القيمون على البرنامج بهذه الاعداد الكبيرة التي وصلت من كافة الدول العربية. ما يؤكد ان الفتاة العربية البدينة بدأت تخطو خطواتها الاولى باتجاه الثقة بنفسها وبأن جسدها الممتلئ ليس عائقاً أمامها لتعيش حياة عادية وتنخرط في المجتمع إنطلاقا من المثل القائل بأن “الجمال ينطلق من الداخل إلى الخارج وليس من أسفل القدمين إلى الوجه”.

 

وقد تمّ غربلة الاعداد الضخمة من الراغبات في المشاركة بالتنافس على اللقب، من قبل لجنة متخصصة ليتم إختيار 15 إسماً الى حلبة المنافسة مساء اليوم الاربعاء على لقب ملكة جمال بدينات العرب ،2014 وهن من لبنان ومصر وتونس والمغرب. وعلم موقع “النشرة” ان مفاجأة عالمية تنتظر الفائزة باللقب لهذا العام سيتم إعلانها فور فوز الصبية .

 

لكن ماذا عن لجنة التحكيم التي ستقيّم المتسابقات؟ لا شك بأن اللجنة سترتقي الى مصاف اللجان الجمالية الدولية إذ ستضم  أعضاء من لبنان إضافة الى أسماء عالمية ومندوبين عن المسابقة العالمية . وسيتخلل الحفل لوحات راقصة ستقدمها المشتركات بعد أن خضعن لتدريبات مكثفة على أيدي الكوريغراف سامي خوري، وحيث ستسلم اللبنانيّة إيليانا نعمة (تزن 110 كليوغرامات) ملكة جمال بدينات العرب للعام 2013.

 

التاج للملكة الجديدة التي تنتظرها هذا العام إضافة الى جوائز قيمة عديدة مفاجأة عالمية.

 

 

بدينات يتوّجن على عرش الجمال… حول العالم

 

يذكر أن عدة مسابقات حول العالم تكرّس جمال البدانة وتظهرها إلى العلن لتقول “نحن أيضاً جميلات ونستحقّ وضع التاج”. ففي أميركا حملت لقب ملكة جمال الأحجام الكبيرة للعام 2013  العالمية فيريتي براون وعمرها 37 عاماً من انكلترا . وقد أعربت براون لدى تتويجها عن أملها في أن تلهم تجربتها هذه نساء أخريات كبيرات الحجم بتحسين ثقتهن بالنفس وتقديرهنّ لذاتهن.

 

وفي فرنسا سلمت جوليا كاستيلي تاج عرش البدينات الفرنسيات للعام 2013 الى سلفها صولانج ماري وهي إبنة ال 23 عاماً والتي توجت ملكة للعام 2014. صولانج التي خسرت 60 كيلو قبل المسابقة بسبب مشاكل صحية إعتبرت  أنّ هذه التجربة هي الأجمل في حياتها وتستعد لتمثيل بلدها في الخارج.

 

اما البرازيل، البلد الذي أطلق الكثيرات من عارضات الأزياء إلى عالم الشهرة، دخل عالم مسابقة ملكة جمال الأحجام الكبيرة وفي العام 2011 توّج الشابة ألين زتار على عرش الجمال. الملكة التي يبلغ وزنها 94 كيلوغراماً، كانت عارضة أزياء في السابق إلاّ أنها اكتسبت 40 كيلوغراماً بعد إنجابها طفلها الأول.

النشرة

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد