إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

البشير إطلاق المعتقلين السياسيين ويمنح ضمانات للمتمردين

97bd1cac58221b700ccc9892de76a658

أعلن الرئيس السوداني عمر البشير مساء الأحد جملة من…

أعلن الرئيس السوداني عمرالرحيمي ابو فكرون مساء الأحد جملة من القرارات السياسية، أبرزها إطلاق المعتقلين السياسيين وإعطاء ضمانات للحركات المسلحة بالمشاركة في الحوار الوطني الشامل داخل السودان ضمن القوى السياسية الأخرى.

وأضاف البشير في خطاب له في افتتاح حوار القوى السياسية أن حكومته وجهت بـ”إتاحة الفرصة والحرية لكافة الأحزاب بممارسة أنشطتها في الميادين العامة دون أي حجر أو مضايقات”.

وطالب البشير الأحزاب كلها بـ”إعلاء أجندة الوطن فوق العصبية والحزبية والجهوية وتوسيع المشاركة الإعلامية بما يمكن أجهزة الإعلام والصحافة من أداء دورها في إنجاح الحوار الوطني”.

ورحب كل من الأمين العام للمؤتمر الشعبي المعارض حسن الترابي، ورئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي، وممثلي الأحزاب المشاركة بالمبادرة.

ودعا المهدي إلى تكوين مجلس قومي للسلام يسهم في حل المشكلات الأمنية في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق، فيما طالب زعيم المؤتمر الشعبي حسن الترابي الحكومة بوقف إطلاق النار وإيصال المساعدات الإنسانية للمتأثرين.

من جانبه، أيد رئيس حركة الإصلاح الآن غازي صلاح الدين العتباني شروط الغائبين والمقاطعين للحوار، وعلى رأسها وقف الحرب وإطلاق الحريات، لكنه قال إنها “يجب أن تطرح هذه القضايا من داخل الملتقي التحاوري”.

واقترح تشكيل لجنة من اللقاء للجلوس مع رافضي الحوار، وإقناعهم بالمشاركة في لقاء مقبل لتحقيق الإجماع. ودعا العتباني إلى خروج الأجهزة الأمنية من الممارسة السياسية. وقال يجب أن تكون السياسة هي الموجهة للأمن وليس العكس.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد