منعوا عنه الدواء في سجن برج العرب.. وطبعا الوفاة طبيعية

0

أعلنت جماعة المسلمون بالإسكندرية من خلال بيان أصدرته منذ قليل وفاة أحد أعضائها المحتجزين بسجن برج العرب ويدعى (64 عاما) محملة إدارة السجن المسئولية عن وفاته فيما أكد اللواء ناصر العبد مدير مباحث الإسكندرية أن وفاته جاءت طبيعية بسبب هبوط حاد في الدورة الدموية. 

 

وأشارت الجماعة خلال بيانها إلي أن حميدة كان يعاني من ارتفاع ضغط الدم ومرض السكر والالتهاب الكبد الوبائي واتهمت إدارة السجن بمنع تقديم العلاج له ورفض الطلب المقدم من أسرته بعلاجه داخل المستشفى الأميري الجامعي ووضعه تحت حراسة الأمن هناك بسبب تدهور حالته الصحية. 

 

من جانبه أكد اللواء ناصر العبد-مدير مباحث الإسكندرية-أن وفاة جمعة على حميدة طبيعية نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية نافياً أن تكون إدارة السجن قد منعت الدواء عنه مشيراً إلى أن الإخوان تحاول استغلال الأمر سياسياً على غير الحقيقة. 

- Advertisement -

 

وكانت الأجهزة الأمنية قد ألقت القبض على جمعة علي حميدة عقب مداهمة منزله بعزبة محسن بشرق الإسكندرية يوم 28 ديسمبر الماضي تنفيذاً لقرار صادر من نيابة أول المنتزه بضبطه وإحضاره على خلفية أعمال عنف وقعت بمنطقة المنتزه. 

 

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.