إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مراسل “الجزيرة” المحبوس يلبي دعوة السيسي بالتبرع لصالح مصر

بادر الصحفي محمد فاضل فهمي، الصحفي بفضائية “الجزيرة” الإنجليزية، وأحد المحكوم عليهم بالسجن في القضية المعروفة إعلاميًا بـ “خلية الماريوت” بالتبرع لصندوق تحيا مصر على رقم الحساب 037037، تلبية لنداء الرئيس عبد الفتاح السيسي.

 

ومحمد فهمي، المصري الذي يحمل أيضًا الجنسية الكندية، هو أحد ثلاثة من مراسلي “الجزيرة” قضت محكمة جنايات القاهرة أمس الأول عليهم بالسجن المشدد لمدة 7 سنوات، إلى جانب الأسترالي بيتر جريست، وباهر محمد غراب (مصري).

 

وقال فهمي في رسالة له من داخل محبسه: “لقد قمت بتوجيه عائلتي في آخر زيارة في محبسي بالتبرع بمبلغ مالي لصالح صندوق تحيا مصر ورقم الحساب 037037 تلبية لمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، أعتقد أن مصر تمر حاليا بأزمة اقتصادية منذ 25 يناير 2011 وأنه بجب على كل مصري وطني محب لبلده بأن يقف بجانبها لتخطي هذه الظروف الصعبة”.

 

وأضاف: “إن هذا أقصى ما أستطيع عمله لبلدي وأنا خلف القضبان، وكم تمنيت أن أفعل المزيد من أجل بلدي وأن أقف بجانبها بقلمي وكتاباتي ولكن ليس كل ما يريده المرء يناله، وسوف تقوم عائلتي بتنفيذ طلبي على الفور. وهذا إقرار وتعهد مني بذلك. تحيا مصر”.

 

وكان السيسي أعلن أمس خلال الاحتفال بتخريج دفعة جديدة بالكلية الحربية، التبرع بنصف راتبه الشهري البالغ 42 ألف جنيه مصري، ونصف ممتلكاته بما فيها ميراثه من والده لصالح الدولة المصرية.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد