توفيق عكاشة يعترف بخطة اغتيال الإعلاميين ويتهم السيسي بالكذب ويكشف وهم تبرعاته..!!

0

في تمام الساعة الواحدة وخمس دقائق صباح اليوم ،كما ظهرت الساعة بالضبط على شاشة “الفراعين” كان المشاهدون على موعد مع عدة طلقات أطلقها “توفيق عكاشة” ،ليعلن من خلالها للانقلابيين أنه ليس صيدًا سهلاً وأن بساطته التي يُظهرها من خلال أحاديثه ليست سوى أسلوب يحاول به التقرب من البسطاء لا أكثر  ،ليشعرهم أنه واحد منهم.. ،فيبوس الجزم والتراب الذي يسير عليه عمك صميدة الفلاح بالكلام فقط .. ،لكنه في الحقيقة لن يبوس سوى الأيادي التي تمتد له بالخيرات والبركات ويريد المكافآت وليس إهماله أو التفكير في التخلص منه ..،فهو الذي أخرج الآلاف من الناس وعبأهم ضد الإخوان ..فليتذكر جميع الانقلابيين  ذلك.

 

مسلسلات رمضان خطة إسرائيلية..!

 

من منطلق غضب عكاشة لهجرة المشاهدين من قناته في رمضان إلى المسلسلات التي تعج بها شاشات التليفزيون المصري والفضائيات قال عكاشة:” إن الإعلانات عن هذه المسلسلات فقط بلغ حجم الإنفاق عليها 2مليار جنيه إعلانات فقط” بحسب عكاشة ..! وقال:” إنه أثناء مجيئه للقناة رأى لافتات ضخمة على جانبي الطريق بالنيون بطول 2كيلومتر تُعلن عن هذه المسلسلات وهي خطة صهيونية لإلهاء الشعب المصري وإغراقه بالمسلسلات ليكون شعبًا مُغَيَّبًا عن قضاياه الحقيقية..!

 

وقارن عكاشة بين الإعلام الإسرائيلي والإعلام المصري وقال:” إن الإعلام المصري يشارك في تغييب الشارع المصري عن قضاياه ب86 قناة ،بينما إسرائيل ذاتها بها أربع قنوات فقط …وألمانيا التي تعدادها 80 مليونًا بها تسع قنوات حكومية وخاصة فقط…!

 

 ولذلك فشركات الدعاية اليهودية تسيطر على الشركات المصرية ،لإغراق الناس في متاهات المسلسلات ويبقى المواطن حديثه كله بقى شفت حلقة إمبارح حصل فيها إيه ؟! ده المسلسل الفلاني حصل فيه إيه ؟! ،وهكذا

 

                  عكاشة يعترف بخطة اغتيال الإعلاميين..!

 

وفي وسط الكلام وبدهاء فلاح قراري ألقى عكاشة بكرة اللهب فجأة ودون  أي مناسبة ،لإرسال رسالة مفادها أنه يعلم ما يتم تدبيره وأنه في الصورة وليس بعيدًا عنها ،فقد قال فجأة:

 

أنا عارف إن فيه خطة لقتل بعض الإعلاميين والمشاهير والتخلص منهم ، قالها ثم أكمل حديثه دون أن يُفصح عن الجهة التي تخطط لذلك ولا عن الأشخاص المستهدفين من الإعلاميين أو المشاهير ،كما قال.

 

                 ويتهم السيسي بالكذب وبوهم تبرعاته..!

 

وفي طلقة ومفاجأة أخرى من عكاشة قال في معرض حديثه عن الإنفاق المذهل على الإعلام والمسلسلات والأرقام الضخمة التي تنفقها الدولة على الكلام الفارغ قال عكاشة:

 

طب إزاي الحكومة تصرف المبالغ الرهيبة دي والرئاسة تقولنا تقشف ؟! والسيسي يقول أنا متبرع بنصف مرتبي وبنصف ثروتي؟!

 

هذا الكلام لا يتسق مع ما يحدث على الأرض يبقى إلِّي هايقول الكلام عن التبرعات ده أي كلام يبقى عنده حق والسيسي قال كلمتين ولا اتبرع ولا حاجة وهو ( بُق ) وخلاص ( حسب نص كلام عكاشة ..   )  يعني فنجري بق…!

 

 

 

سؤال : يا ترى بقى تيفا ساند ظهره علي مين ،لكي يقول هذا الكلام ..؟!

 

حاسب .. ممكن تقع برضه يا تيفا .. أصل دول انقلابيين يعني شغلتم الانقلاب .. ما أنت انقلابي وعارف.

 

 

نصر العشماوي

الشعب

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.