إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وزير الخارجية المصري ناطقا باسم جيش الاحتلال: “حماس مسؤولة عن الدم الذي سوف يسيل بسبب رفضها للمبادرة المصرية

وطن الدبور – ألم نقل لكم أن المبادرة المصرية جاءت كي تمنح نتنياهو شرعية قتل الفلسطينيين وسحق غزة وحماس؟

فها هو وزير الخارجية المصري يتحول إلى ناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي ولم ينتظر اشقائه الإسرائيليين لتحميل حماس مسؤولية الدم الفلسطيني، فدخل محاربا في أتون المعارك واتهم حماس علنا بالنيابة عنهم.

مصر السيسي اليوم تلعب دورا أخطر بكثير من إسرائيل وقد جاءت لتصفية القضية الفلسطينية عبر تصفية المقاومة. لكن قد ينقلب السحر على الساحر وتعيد المقاومة الفلسطينية الثورات العربية إلى شعوبها بعد أن تم اختطافها.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد