عباس سيمنح أمريكا شهرا للاعتراف بحدود دولة فلسطينية على أراضي 67 أو تسليم مفاتيح السلطة لنتنياهو

0

 أفاد الكاتب الصحفي عدنان ابو هليل أن حركة حماس أبلغت الرئيس محمود عباس عدم ممانعتها لمشروع يعتزم بلورته يقوم على مطالبة الولايات المتحدة الأمريكية بالاعتراف بحدود الدولة الفلسطينية على الأراضي المحتلة عام 1967 خلال مدة شهر وإلا فإنه سيقوم بحل السلطة الفلسطينية.

 

وقال أبو هليل الذي يكتب في صحيفة “الشرق القطرية” “إن عباس طرح على رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل خلال اجتماعهما الخميس والجمعة في الدوحة بأنه سيتوجه لأمريكا بمشروع يقوم على اقتراح رسالة للأمريكان بضرورة الاعتراف بحدود الدولة على الخريطة خلال شهر وبعدها الذهاب للمفاوضات على أساس ذلك .

 

وذكر أبو هليل أن عباس أوضح لمشعل أنه إن لم تقبل واشنطن بمشروعه فإنه سوف يسلم مفاتيح السلطة لرئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

 

وأوضح أن إجابات حماس تضمنت أن الحركة لا مانع لديها من هذا المقترح، ولن تعيقه ، وهو لا يتناقض في هذه الخلاصة مع البرنامج الوطني على أن يبقى لها موقفها فيما يتعلق بفلسطين التاريخية.

 

وبشأن مباحثات التهدئة في غزة، ذكر أبو هليل ان عباس يحرص ويصر على أن تبقى مصر هي الوسيط دون سواها في وعلى أن تستأنف المفاوضات غير المباشرة من حيث انتهت وأن تعطي المقاومة فرصة لإيقاف جديد للنار.

 

وبين أن حماس أكدت أن مطالبها للتهدئة معروفة للمصريين وللاحتلال وللسلطة، وأنها لا تمانع ان يتم نقاش ذلك من عباس مع أي جهة سواء المصريين أو غيرها “فإن توصل للنتيجة التي تستجيب لشروط المقاومة اطلبوا الحركة للتوقيع وستأتي ولكن لا تهدئات بالمجان ولا عودة لذات الآلية”.

 

وحسب أبو هليل طرح عباس جملة من المؤاخذات على حماس وقيادتها للموقف السياسي الفلسطيني، وأنها تحاول الانقلاب على السلطة بدليل ال93 الذين اعلن الاحتلال الإسرائيلي اعتقالهم في الضفة الغربية ك”خلايا انقلابية”.

 

وبهذا الصدد أكدت قيادة حماس – حسب أبو هليل – أن هذه المعلومات غير صحيحة، وأنه “لو ثبت أن لنا علاقة بما يقول الاحتلال فنحن على أتم الاستعداد للاعتذار علنا في مؤتمر صحفي رسمي”.

 

في الوقت ذاته انتقدت قيادة حماس عباس لعدم اجتهاده في تقرير الشراكة الوطنية “بدليل أن الإطار القيادي لم يلتئم حتى الآن وكذا المجلس التشريعي وكذا موقفه من المبادرة المصرية للتهدئة في غزة “.

 

وذكر أبو هليل أخيرا أن قيادة حماس طالبت عباس بالتوقيع على معاهدة لاهاي للانضمام لمحكمة الجنايات الدولية ووقعت أمامه إقرارها وقبولها بهذه الخطوة فيما وعد الرئيس بأن يقوم بذلك في أقرب وقت .

 

وكان عباس اجتمع مع مشعل في مناسبتين أمس وأول أمس بحضور أمير قطر تميم بن حمد.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.