الإمارات تشن حملة اعتقالات للمقيمين الليبيين خشية الانتقام من قصفها لطرابلس

0

نقلت وسائل إعلام أنباء عن حملة اعتقالات يشنها جهاز أمن الدولة الإماراتي في أوساط مقيمين ليبيين بتهمة دعم “الثوار الليبيين” ضد قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر الذي تعول عليه الإمارات بالسيطرة على ليبيا.

إلا أن مصادر مطلعة أفادت لـ (وطن) ان هذه الاعتقالات تأتي بسبب خشية السلطات الإماراتية من عمليات انتقام بعد قصفها للعاصمة اللبنانية طرابلس.

وطرد ثوار طرابلس وبنغازي والزنتان وكتائب أخرى قوات حفتر وبسطوا السيطرة على معظم المدن الليبية.

 

كما أفادت مصادر أمنية مطلعة -أمس الخميس- أن عملية القصف الجوي التي استهدفت العاصمة الليبية طرابلس تمت بعلم وبتنسيق مع السفارة الليبية في دولة الامارات. طبقا لموقع عربي 21

 

وأفاد نفس المصدر أن السفارة الليبية في الإمارات قد ساعدت في تنسيق العملية و تحديد الأهداف من خلال التواصل مع قوات الصواعق والقعقاع الذراع العسكري لقوى التحالف الوطني بقيادة محمود جبريل المقيم بالإمارات حاليا.

 

وأضاف أنه تم تزويد الطائرات المهاجمة بالإحداثيات وبمواقع قوات فجر ليبيا الأمر الذي أدى إلى استهداف هذه المواقع و قتل 30 من عناصر فجر ليبيا.

 

وبحسب صحيفة نيويوك تايمز نقلًا عن مسؤولين أمريكين فإن الهجوم الجوي تقف وراءه الإمارات ومصلا.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.