إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أول مولود بثلاثة آباء

في سابقة بالبرازيل، سمح قاض بتسجيل أسماء رجل وامرأتين مثليتي الجنس في شهادة ميلاد طفلة باعتبارهم جميعا آباءها.

 

وقال القاضي، رافائيل باغنون كونها، إن الرجل، والمرأة التي وضعت الطفلة، وشريكة حياتها طلبوا استخراج شهادة الميلاد الفريدة.

 

وارتبطت المرأتان في علاقة منذ أربعة أعوام. أما الرجل، فهو صديق لهما.

 

وطلبت المرأتان من الرجل مساعدتهما في الإنجاب، قبل أن تتزوجا منذ شهرين.

 

ووافق الرجل، لكنه طلب منهما في المقابل أن يتم الاعتراف به كأب للطفلة التي ولدت يوم 27 أغسطس/ آب.

 

وقال القاضي، بمنطقة ريو غراندي دو سول جنوبي البرازيل، إن الآباء الثلاثة اشتركوا أثناء فترة الحمل في الاستعدادات لميلاد الطفلة.

 

كما أعرب عن اعتقاده بأن “كون المرء أبا وأما، فوق كل شيء، يتعلق بالرعاية وإنجاز المهام. أشعر بالثقة في أن احتمال سعادة هذه الطفلة كبير جدا.”

 

وقال القاضي إن قراره سيرسي مبدأ قانونيا في شتى أنحاء البرازيل.

 

وبموجب قرار القاضي، تحمل شهادة ميلاد الطفلة أسماء والدتين وأب وستة جدود.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد