إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

قرار الكويت بمنع رواية تتحدث عن البدون يحدث إنتقادات واسعة

منعت وزارة الإعلام في الكويت رواية «ذكريات ضالة» للكويتي عبدالله البصيص، الصادرة عن المركز الثقافي العربي في بيروت، وفقا لما ذكرته صحيفة الحياة وهي تتحدث عن “البدون” الذين تطلق عليهم الحكومة اسم “غير محددي الجنسية”.

 

وأكد البصيص لـ«الحياة» المنع، قائلاً: «بالفعل منعت وزارة الإعلام الكويتية روايتي (ذكريات ضالة)، على رغم أنها تتحدث عن المجتمع الكويتي قبل غزو العراق وبعده، وهي تشتغل على علاقات إنسانية في مجتمع يعاني من فترة مفصلية في تاريخه»، لافتاً إلى أن قرار المنع اعتمد على تقرير لجنة في وزارة الإعلام.

 

وأشار إلى أن الرواية تتطرق إلى حياة شاب من فئة «البدون» في الكويت، وأضاف: «في الحقيقة تفاجأت بقرار المنع الذي اعتمد على تقرير شخص واحد من اللجنة».

 

ووسط موجة من انتقادات الأدباء والكتاب الكويتيين لقرار الوزارة، قال الكاتب عبدالله الفلاح عبر حسابه على “تويتر” “في كتب دينية مالية المكتبات ليش ما انمعت تحرض على الطائفية والكراهية والعنصرية النتنة”.

 

وعلق محمد العرادة على القرار قائلاً: “منع نشر رواية الكاتب عبدالله البصيص (ذكريات ضالة) يدعونا للعودة للوراء، فإن تم منع إيصال الأفكار في رواية فعالم الإنترت اليوم لن يمنع ذلك”. 

 

ووجهت سعدية مفرح تساؤلاً للوزارة عبر تغريدة إلى رقابة الإعلام في الكويت:” ما أسباب منع رواية عبدالله البصيص الأولى (ذكريات ضالة) من التداول في الكويت؟ إلى متى محاربة الإبداع؟”.

 

يذكر أن رواية «ذكريات ضالة» هي الإصدار الثالث للبصيص بعد مجموعتين قصصيتين، وهو الذي عرف من قبل بمشاركته المميزة في برنامج شاعر المليون.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد