إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ما حقيقة الحياة بعد الموت؟

رأت صحيفة هافنجتون بوست الأمريكية، أن هناك الكثير من التساؤلات التي تدور في ذهن الانسان، حول ما يحدث لنا بعد الوفاة، هل نتحول إلى نور، أم نسير في طريق طويل مظلم، مثلما يحدث في الافلام.

ونقلت الصحيفة عن دراسة أعدت مؤخرا، عن طريق دراسة أشخاص أوشكوا على الموت، أن الحياة بعد الموت قد تكون حقيقية.

أوضحت الصحيفة أن الدراسة تم اعدادها على أيدي علماء وباحثين من جامعة ساوثهامبتون بإنجلترا، على 2000 حالة أوشكت على الموت، في 15 مستشفى ببريطانيا، وأمريكا، النمسا.

ووفقا للصحيفة، فقد وجد العلماء أن حوالي 360 شخص من الذين عانوا المرض القاتل، وأوشكوا على الموت، كانوا على وعي تام أثناء وفاتهم إكلينيكيا.

وتضمنت الدراسة شهادة رجل بالغ من العمر 57 والذي توقف قلبه حوالي ثلاث دقائق، وقال إنه سمع صوت عصافير تغرد تخرج من الة كل ثلاث دقائق، وبرر العلماء ذلك بأن قلبه توقف ولكن عقله لا يزال يعمل.

إلا أن هذا الكلام يتنافى مع ما قاله الباحث والاستاذ سام بارنيا، الذي أكد على أن عقل الانسان يتوقف تماما، بعد 20 ثانية، أو 30 ثانية من توقف القلب.

وتابع بارنيا، قائلا ”إنه من الممكن أن يتذكر الشخص بعض الذكريات التي تتكون في ذهنه، بعد اصابته بسكتة قلبية، إلا أنهم لن يكونوا قادرين على تذكر أي شيء إذا اصيبوا بسكتات دماغية.

ولفت الطبيب ستفين ماير لاعتقاد كثيرون أن الموت حالة سوداء أو بيضاء، ففجأة يجد الشخص نفسه متوفيا، ولكنه أكد على أن الموت عبارة عن منطقة رمادية كبيرة وضخمة، وهو عملية مثيرة للصدمة لم يستطع أحد الخوض في تفاصيلها حتى الآن.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد