إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

قبل أن يجف تصريح قائد شرطة الأنبار بأن داعش منهارة.. باغته التنظيم وقتله

في آخر تصريح صحافي له قبل مقتله، قال اللواء الركن أحمد صداك الدليمي قائد شرطة الأنبار: إن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” منهار وأغلب قادته وأمراء التنظيم قتلوا في معارك التطهير.

وأضاف في حديث لصحيفة الوطن السعودية أن “معارك التطهير في محيط الرمادي والفلوجة والغربية متواصلة، وهناك تقدم للقوات العراقية إلى مناطق يسيطر عليها “داعش”.

وأشار إلى أن “هذا الأمر يشير إلى ضعف وانهيار عناصر الإرهاب بعد فقدانهم كل الأسلحة وتدمير شاحناتهم وقطع خطوط إمداد العدو في الأنبار”.

العجيب أن الدليمي قتل بعد أيام من هذا التصريح على أيدي قوات داعش التي قال: إنها منهارة.

فقد أفاد مصدر في شرطة محافظة الأنبار، الأحد، بأن قائد شرطة المحافظة اللواء الركن أحمد صداك الدليمي قتل بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريته شمال مدينة الرمادي.

وقال المصدر: إن “قائد شرطة محافظة الأنبار اللواء الركن أحمد صداك الدليمي قتل، اليوم، بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية له في منطقة البو ريشة شمالي الرمادي”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن “قوة أمنية وصلت إلى مكان الحادث وشنت حملة دهم وتفتيش بحثًا عن منفذي الهجوم، فيما نقلت جثة القتيل إلى دائرة الطب العدلي”.

ووقع الانفجار لدى مرور موكب قائد الشرطة في منطقة البوريشة، إلى الشمال من مدينة الرمادي (100 كلم غرب بغداد)، وفقًا للمصدر.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد