إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

صحفي: السيسي يعتذر لوالدة أمير قطر عن بذاءات الإعلام المصري

كشف عماد الدين حسين، رئيس تحرير جريدة “الشروق”، عن تفاصيل لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، بأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، على هامش اجتماعات الأمم المتحدة في أواخر سبتمبر الماضي.

 

وقال حسين خلال مؤتمر حرية الرأي والتعبير الإعلامي المصري الجديد، والذي عقدته المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، اليومـ إن حاكم قطر التقى بالرئيس السيسىي وقال له: “عايزين مصر تبقى قوية، فقاطعه السيسي بالقول:” سيبك من موضع مصر تبقى قوية، أنا طالب منك طلب بسيط بلغ الأخت موزة، إننا متأسفون على انتقادات الإعلام المصرى لها”.

 

وأضاف:” بعد خمس دقائق عاد أمير قطر للرئيس السيسي، مرة أخرى، وقال له: مصر لابد أن تعود مصر، فقاطعه السيسي مجددًا: “أرجوك سيبك من موضوع مصر، هل بلغت الرسالة؟، فأجابه أمير قطر بالقول: “نعم اتصلت بها وبلغتها”.

 

وكان السيسي أبلغ الإعلاميين المرافقين خلال حضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة أن أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، صافحه أثناء تناول الغذاء بمقر الأمم المتحدة.

 

وتعد هذه المصافحة هي أول لقاء يجمع  السيسي وأمير قطر التي توترت العلاقات بين بلديهما في أعقاب الإطاحة بالرئيس محمد مرسي في 3 يوليو 2013، الذي كان يتمتع بعلاقات جيدة مع قطر.

 

واستبق تلك المصافحة 3 تهاني من أمير قطر للسيسي في مناسبات مختلفة، في ظل توتر مستمر في العلاقات بين البلدين.

 

ومنذ عزل الرئيس الأسبق، محمد مرسي، شهدت العلاقات بين مصر وقطر توترا على خلفية اتهامات مصرية للدوحة بدعم وإيواء قيادات جماعة الإخوان المسلمين.

 

وسبق أن بعث الشيخ تميم ببرقية تهنئة إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي للتهنئة بذكرى ثورة 23 يوليو. كما سبق أن تلقى السيسي، اتصالًا هاتفيًّا، من الشيخ تميم في 29 يونيو الماضي للتهنئة بحلول شهر رمضان المبارك.

 

كما بعث أمير قطر في 8 يونيو الماضي ببرقية إلى السيسي أعرب فيها عن تهانيه بمناسبة أدائه اليمين الدستورية رئيسا لجمهورية مصر. وبعث بتهنئة بمناسبة عيد الأضحى في الأسبوع قبل الماضي.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد