إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أردوغان: عجبا للمعارضة السورية دمرت بلادها ومازالت مختلفة

كشفت مصادر لموقع “زمان الوصل” في تركيا أن رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان أبدى صدمته من أداء المعارضة السورية، خصوصا الخلافات التي تعصف بتشكيلاتها السياسية، وكذلك العسكرية.

 

صدمة إردوغان من وضع المعارضة السورية، -حسب المصادر- كانت عشية تنصيب أحمد داوود أوغلو رئيسا للحكومة ولحزب العدالة والتنمية في 22 آب (أغسطس) الماضي، إذ استحوذ الحديث عن الوضع السوري جانب من الحديث بين الرئيس التركي ورئيس الحكومة.

 

وأشارت المصادر إلى أن أردوغان عبّر لبعض الشخصيات الإسلامية المشاركة في تنصيب أوغلو عن صدمته من وضع المعارضة السورية، التي مازالت تشهد اختلافات وصراعات جانبية، بينما تدمر الدولة بشكل ممنهج، دون أي بصيص أمل للعمل الجماعي.

 

ولفتت المصادر إلى أن أردوغان يقف مسافة بعيدة من المعارضة السورية السياسية والعسكرية، وعدم التدخل في عملها خشية إثارة الحساسيات والإحساس بالضغط والتدخل.

 

وأوضحت المصادر أن الرجلين، أكدا واتفقا على أن الوضع في سوريا هو أولوية السياسة الخارجية التركية، وأن الموقف مما يجري لم ولن يتغير من الأزمة مهما ازداد حجم تعقيد الأزمة على المستوى الخارجي والداخلي.

 

يذكر أن رجب طيب أردوغان يعطي أزمة اللاجئين السوريين أولوية في سياسة بلاده، وطالما خاطب الشعب التركي بالقول إن السوريين بركة لنا وبخدمتهم تباركت منازلنا ونحن نفتخر بإكرام الله لنا بضيافتهم.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد