إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مشروع المليون وحدة الإماراتي في مصر يواجه عقبة التمويل

كشف مصرفي بارز، أن شركة “أرابتيك” اﻹماراتية المسئولة عن إقامة مشروع “المليون وحدة”، ما زالت تواجه صعوبات في توفير التمويل اللازم لتنفيذ المشروع، خاصة أن التكلفة تصل إلى 270 مليار جنيه.

 

وقال المصرفى -الذى رفض ذكر اسمه لمصر العربية – إن الشركة لم تتوصل إلى أي اتفاق مع البنوك المحلية لتمويل المشروع، خاصة أنها لم توفر الضمانات اللازمة للحصول على القرض.

 

 

وأضاف أن الاتفاق الذي وقعته الشركة مع وزارة اﻹسكان، أمس، لا يمثل حلاً جذريًا لمشكلة التمويل، خاصة أن أكثر من بنكين رفضوا تقديم التمويل، نظير ضمانات ضعيفة، واشترطوا ضمانة من شركة “أرابتيك” اﻷم.

 

 

وأعلنت وزارة الإسكان، أمس، عن التوصل لاتفاق مع شركة أرابتك الإماراتية يقضى بمنح الأرض مجانًا للشركة، مقابل الحصول على حصة عينية من وحدات مشروع المليون وحدة.

 

 

وأوضح المصدر، أن هذه الاتفاقية تحول المشروع من اجتماعي إلى استثماري من الدرجة اﻷولى، ليستهدف تحقيق أرباح مجزية موزعة بين الحكومة والشريك اﻹماراتي، رغم أن المشروع كان يستهدف محدودي الدخل وقت اﻹعلان عنه.

 

 

يذكر أن رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسى، كان أعلن أن الدولة أبرمت بروتوكولاً مع شركة «أرابتك» يقضى بمنح الأرض مجانًا للشركة، مقابل توفيرها وحدات منخفضة السعر تقل عن السعر السوقى بـ%25 على الأقل، وهو ما تغير وفق الاتفاق الجديد.

 

وقال المهندس خالد عباس، مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية، عقب الاتفاق، إنه سيتم تسهيل إجراءات المشروع وفقًا لقواعد وقوانين ولوائح هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، مع تذليل أى عوائق قد تواجه المشروع خلال مراحل التنفيذ، مشيرًا إلى أن نقل ملكية الأراضى التى سيتم تخصيصها للمشروع ستكون وفقًا للوائح المنظمة.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد