إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

“دعاء السيسي” يفجر موجة سخرية: “لسماع الدعاء دوس ع الزناد”

نشر رجل الأعمال المصري المقيم في لندن، أشرف السعد، دعاءً بصوت المشير عبد الفتاح السيسي، زاعمًا أنه يعود إلى ليلة الثالث من يوليو 2013، أي ليلة عزل الرئيس السابق، محمد مرسي.

ويقول السيسي في دعائه: “يا رب يمكن ما يكونش ليَّ خاطر عندك، بس أستحلفك بخواطر من لهم خواطر عندك أن تهدينا وترحمنا وتكرمنا”.

وانتشر التسجيل بسرعة على مواقع التواصل الاجتماعي وبدأت التعليقات عليه.

مناصرو السيسي أصيبوا بحالة من البهجة العارمة؛ حيث قال أحد المغردين: “لازم الدعاء ده يبقى صوت المنبه أصحى عليه كل يوم”، فيما كتبت مغردة: “اسمعوا الدعاء حتعرفوا إن ربنا راضي على السيسي”.

وردًّا على المطالبة بتحويل الدعاء إلى رنة للهواتف المحمولة، كتب أحمد ساخرًا على حسابه على “فيسبوك”: “للاستماع إلى خط الأدعية الرئاسي، اتصل على قصر عابدين”.

أما على “تويتر”، فتحوّل الموضوع إلى مادة أساسية للسخرية عند الناشطين المصريين، فكتب “العمدة”: “لسماع دعاء السيسي دوس ع الزناد”، فيما كتبت سوسن غريب: “الشيخ عبد الفتاح السيسي رضي الله عنه عامل دعاء بصوته.. سمعني حتة دولة مدنية كده!”.

فيما كتبت منى العشري: “عايزين الدعاء رنة للموبايل. المرة الجاية لو السيسي عطس اعملوا العطسة جرس الباب”.

وكتب عمر: “وكنتوا بتقولوا: إن الإخوان بتاجروا بالدين، أهو جالكو الإمام السيسي ورّونا حتعملوا إيه؟”.

أما عبد الرحمن جمال فكتب: “أنا مبقتش بعرف القلش من الجد ف البلد دي.. يعني إقرا خبر إنو السيسي عمل دعاء بصوته، وعاوزينه يبقى رنة موبايل افتكره قلش يطلع بجد”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد