إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مطلق النار على بن لادن: انقسمت جمجمة أسامة إلى نصفين

قال عضو البحرية الأمريكية السابق روبرت أونيل خلال مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست إنه هو من أطلق النار على زعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن عام 2011 بعد مداهمة مخبئه في باكستان.

 

وأضاف أونيل، 38 عاما، أن عناصر آخرين من البحرية شاركوا في العملية، ومن بينهم مارك بيسونيت، الذي تناول عملية قتل بن لادن في مذكراته No Easy Day.

 

وقال أونيل خلال المقابلة إن مقتل بن لادن في تلك اللحظة بعد إطلاق النار عليه كان واضحا، فقد سقط على الأرض، وكانت جمجمته منقسمة إلى نصفين.

 

 

وأكدت مصادر في وزارة الدفاع الأمريكية، أن أونيل كان ضمن المجموعة التي داهمت مخبأ بن لادن.

 

وتعتبر خطوة أونيل في الكشف عن ما قام به أمرا مثيرا للجدل، ويخرق قانونا عسكريا متعارفا عليه: لا تبحث عن الشهرة لواجب تقوم به.

(CNN)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد