رئيس اوروغواي يرفض مليون دولار ثمنا لسيارته المتواضعة

0

مونتيفيديو ـ رويترز: يستطيع أثرياء الشرق الأوسط شراء سيارات فارهة مثل رولز رويس أو بوجاتي لكن استحواذ أي منهم على سيارة رئيس أوروغواي خوسيه موخيكا من طراز بيتل التي انتجتها فولكسفاجن في 1987 يبقى حلما بعيد المنال.

وكان موخيكا قد كشف النقاب مؤخرا عن أن شيخا عربيا عرض عليه مبلغ مليون دولار مقابل الحصول على السيارة ذات اللون السماوي التي أغرقت صورها مواقع التواصل الاجتماعي على الانترنت عندما استقلها موخيكا أثناء توجهه للإدلاء بصوته في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في أكتوبر تشرين الأول.

لكن موخيكا أحبط أمس الجمعة الطامحين لشراء السيارة التي تبلغ قيمتها 3000 دولار.

وقال موخيكا في الإذاعة المحلية «لن نبيعها أبدا … سوف نرفض أي عروض لشرائها.»

وأصبحت السيارة رمزا لنمط الحياة المتواضع للرئيس المنتهية ولايته والذي ترفع عن العيش في القصر الرئاسي وفضل عليه منزله الريفي وتبرع بالكثير من راتبه لبرامج الرفاهة الاجتماعية في البلاد.

وأضاف موخيكا «لا أعلم ما إذا كانت السيارة ستباع يوما ما … لكن ما أعرفه هو أنه ما دمت حيا فستبقى في المرآب.»

قد يعجبك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.