إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الأردنيّون يرحبون بالسيسي على طريقتهم: قلّة هلا

وصل الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، إلى العاصمة الأردنيّة عمّان، أمس الخميس، للمرّة الأولى منذ تنصيبه رئيساً لمصر. زار السيسي الأردن، وسط حفاوة جسّدها حضور الملك الأردني لاستقبال السيسي، ووداعه، على أرض المطار.

 

هذا بالنسبة للملك، لكنّ الأردنيين قالوا كلمةً أخرى. إذ أطلق الناشطون الأردنيّون على وسائل التواصل الاجتماعي، وسم #قلة_هلا”، للحديث عن زيارة السيسي للأردن. و”قلّة هلا” باللهجة الأردنيّة تعني “لا أهلاً ولا سهلاً”.

 

وقال أحدهم: “قلّة هلا بسفاح مصر قائد الانقلاب الدموي لا أهلاً ولا سهلاً”. وكتب آخر: “كل الذي أخفيته يبدو عليك فاخلع ثيابك وارتحل… اعتدت أن تمضي أمام الناس دوماً عارياً.. فارحل وعارك في يديك”.

 

وكتبت أخرى: “عاش أحرار الأردن.. عاش عاش عاش ويا قلة هلا بالسيسي الخاين القاتل”. وأضاف آخر: “الهواء الآن في عمّان فاسد… اغلقو الشبابيك… السيسي هنا”.

فيما اتّهم مغرّدون آخرون، مطلقي الوسم بأنّهم غير أردنيين، لأنّ “الأردنيين يُرحبّون بكل الزوار”. وقال أحدهم: “مطلقو الوسم فلسطينيون”.

 

الهواء الآن في عمّان فاسد… اغلقو الشبابيك .. #السيسي هنا #قلة هلا

 

العربي الجديد

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد