إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مجتهد: تدهور صحة الملك وهذه هي القرارات الخطيرة التي سيصدرها التويجري باسمه

كشف المغرد السعودي الشهير «مجتهد» عن تلقيه أنباء تفيد بأن «الملك عبدالله» نُقل إلى المستشفى ليلا بعد تدهور حالته الصحية.

وأضاف «مجتهد» فى تغريدات له عبر «تويتر»: «بدأ التعب على الملك قبل يومين ثم تردت حالته البارحة وتقرر نقله للمستشفى» مشيرا إلى أنه «تم نقله بطائرة الإخلاء ووصل المستشفى 11 ليلا».

كما لفت «مجتهد» إلى أن «مخيم الملك في روضة خريم فيه مستشفى كامل التجهيز لكن يبدو الحالة التي تردى إليها الملك تحتاج إلى مستشفى متطور».

وفي تغريدة أخري، قال «مجتهد»: «كان الاستعداد الأمني كبيرا لكن لسبب لم تصلنا تفاصيله تضاعف الاستنفار الأمني بعد الفجر (بعد وصول الملك بخمس ساعات )»، مؤكدا أن المستشفى تحول إلى «ثكنة».

واشار مجتهد الى وجود تسريبات تشير الى ان رئيس الديوان الملكي خالد التويجري سيصدر القرارات التالية باسم الملك

– يعزل سلمان ويعين مقرن ولي عهد

– يتنحى الملك فيصبح مقرن ملك

– يعين متعب ولي عهد لمقرن

وكان الديوان الملكي السعودي قد قال في بيان إن «الملك عبد الله بن عبد العزيز» دخل المستشفى في العاصمة الرياض اليوم الأربعاء لإجراء بعض الفحوصات الطبية. ولم ترد المزيد من التفاصيل في البيان المتقضب.

 

وكان الديوان الملكي السعودي قد قال في بيان إن الملك عبد الله بن عبد العزيز دخل المستشفى في العاصمة الرياض يوم الأربعاء لإجراء بعض الفحوصات الطبية.

 

وتولى الملك عبد الله السلطة عام 2005 بعد وفاة أخيه الملك فهد ويعتقد أنه يبلغ من العمر 91 عاما وخضع في السنوات القليلة الأخيرة لجراحة في الظهر.

 

وهبط مؤشر البورصة السعودية أكثر من خمسة بالمئة بعد مرور ساعة ونصف الساعة من بداية الجلسة وذلك عقب إعلان خبر دخول الملك عبد الله المستشفى.

 

وبحلول الساعة 0931 بتوقيت جرينتش هبط المؤشر 5.2 بالمئة إلى 8045.5 نقطة مع تراجع معظم الأسهم المتداولة وعددها 163 سهما. وفي وقت لاحق قلص المؤشر خسائره إلى ثلاثة بالمئة.

 

وقال البيان “دخل خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله… مدينة الملك عبد العزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض لإجراء بعض الفحوصات الطبية.”

 

واختار الملك عبد الله أخاه الأمير سلمان الذي يصغره بنحو 13 عاما وليا للعهد في يونيو حزيران عام 2012 بعد وفاة ولي العهد الأمير نايف بن عبد العزيز. واختار في وقت سابق هذا العام الأمير مقرن بن عبد العزيز ليصبح وليا لولي العهد.

 

وفي نوفمبر تشرين الثاني عام 2012 خضع الملك عبد الله لجراحة استمرت 11 ساعة في نفس المستشفى في الرياض. وخضع لجراحة مشابهة في اكتوبر تشرين الأول عام 2011 كما خضع لجراحة في الظهر مرتين في الولايات المتحدة عام 2010 وأمضى فترة نقاهة دامت ثلاثة شهور خارج السعودية.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد