إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

تضارب أنباء عودة الملك «عبدالله» لروضة خريم .. و«مجتهد»: تأخر الإعلان لاحتمالية عودته للمستشفى

تضاربت الأنباء بخصوص خروج الملك «عبدالله بن عبد العزيز»، من المستشفى مساء أمس الأربعاء، وعودته لروضة خريم.

 

فقد أعنت مواقع إخبارية مقربة من المملكة مساء الأربعاء عن عودة الملك «عبدالله» إلى روضة خريم، بعد إجراء فحوصات طبية في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض. وهو الخبر الذي تلقاه الكثير من المغردين السعوديين بالارتياح ظهر جليا عبر وسم «#ماتشوف_شر_يابومتعب» الذي عبروا خلاله عن تمنياتهم للعاهل السعودي بالشفاء.

 

وفي المقابل لم يصدر أي بيان رسمي من الديوان الملكي – حتى الثانية عشر ظهر الخميس بتوقيت مكة المكرمة – يؤكد خروج الملك «عبدالله» من المستشفى، مقارنة بالبيان الصادر عن الديوان والذي أعلن دخول خادم الحرمين الشريفين، الأربعاء، مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض لإجراء بعض الفحوصات الطبية.

 

‏من جانبه كشف المغرد السعودي «مجتهد»، أن الملك «عبدالله» أصر على مغادرة المستشفى رغم نصيحة الأطباء له بالبقاء، وهو ما دفع الديوان الملكي لتأخير الإعلان لاحتمالية عودته للمستشفى مرة أخرى إذا استدعت حالته الصحية ذلك.

 

وقال «مجتهد» أن الملك توجه لقصره في الرياض، ‏و«لم يتقرر بعد إن كان يرغب أو يستطيع العودة لروضة خريم».

 

وكانت الأسهم السعودية قد هبطت 5% أمس فور الإعلان عن نبأ نقل العاهل السعودي للمستشفى.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد