إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مرتضى منصور استفز حتى صحيفة “جارديان”: “مهووس” بالشهرة وغريب الأطوار ويسب كل من يخالفه

وطن – يبدو أن مرتضى منصور الشخصية الغريبة المثيرة للمشاكل والجدل أيضا استغز صحيفة بريطانية شهيرة لتسلط الضوء على شخصيته غريبة الأطوار وشتائمه التي ليس لها حد.

 

فقد نشرت الـ “جارديان” البريطانية تقريرًا مطولاً عن مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، قالت فيه إن الرجل يشكل مادة دسمة للإعلام، رغم قرار الحظر المفروض عليه بعدم نشر صورته واسمه في الصحف المصرية، بعد إهانته لأحد الصحفيين عبر شاشة أحد القنوات الفضائية.

 

واستغربت الصحيفة من سلوك منصور رئيس الزمالك واصفة إياه بأنه غريب الأطوار، ولكنها أكدت أنه في كل الأحوال مهووس بالشهرة، وتسليط الأضواء عليه من خلال ظهوره الدائم في برامج “التوك شو”، وتعديه بالسب على كل من يخالفه الرأي سواء في مجال كرة القدم أو عالم السياسة أو اي موضوع يثير الجدل.

 

وأضافت الصحيفة البريطانية بأن رئيس القلعة البيضاء دخل في حروب كثيرة وصراعات عديدة، فقد أطاح باثنين من المدربين هما حسام حسن وأحمد حسام ميدو، قبل أن يفر المدرب البرتغالي جيمي باتشيكو هاربا بسبب تدخلاته في عمله الفني، بخلاف حربه الشديدة ضد رابطة “الوايت نايتس”، وإصراره على أنها فئة محظورة مثل جماعة الإخوان المسلمون.

 

وذكرت “جارديان”  أيضًا الحروب الشرسة التي خاضها رئيس الزمالك، وأدت إلى حبسه عام 1983 في قضيته الشهيرة ضد عرض أحد الأفلام التي زعم أنمها تهين فئة “المحامين” التي ينتمي إليها، وأضافت أنه كان عضوًا سابقًا بالنادي الأهلي المنافس التقليدي لنادي الزمالك.

 

ولم تسلط الصحيفة كثيرا على معاركه السياسية ولا شتائمه للعائلة الحاكمة في قطر بالإضافة إلى خصومه السياسيين بيد أنها أكدت أن الرجل غريب الأطوار و”شتام” من الدرجة الأولى، من “شتيمة”.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد