إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مايا خليفة تعتذر.. ليس على أفلام البورنو بل بسبب ظهورها مع ممثل إسرائيلي

تستمر اللبنانيات بالتورط في أنحاء العالم بسبب التعاوُن مع إسرائيليين. بعد أن اضطرت ملكة الجمال اللبنانية سالي جريج إلى نشر رسالة اعتذار على كونها التقطت صورا مع ملكة الجمال الإسرائيلية دورون ماتالون خلال الاستعدادات لمسابقة المرأة العالمية، يأتي دول اللبنانية الأكثر شهرة. حدث الأمر خلال الاستعداد لمنافسة الولايات المتحدة، فبطبيعة الحال، قد أثارت عاصفة هائلة في أنحاء العالم العربي، بعد أن اكتُشف بأن على جسدها هناك وشم لجزء من النشيد الوطني اللبناني.

 

والآن مايا خليفة، ممثّلة الإباحية اللبنانية التي تقيم في فلوريدا في الولايات المتحدة، تثير منذ مدة موجات كبيرة في العالم العربي عامّةً وفي لبنان خاصّةً. يصدم أداؤها غير المتواضع في شبكة الإنترنت العالم العربي ولبنان، الذي لا يعرف كيف يتعامل مع الشابة الصغيرة والمشاغبة. وللتجسيد: يُظهر الفحص في جوجل أنّ اسمها مؤخرا أصبح أكثر شعبية من اسم أبو بكر البغدادي.

 

تحرص خليفة على عدم الاعتذار على ظهورها في الإنترنت، والذي تقوم به دون أي خجل. ولكن، لم يجهّز شيء خليفة إلى حقيقة أنّها ستجبر على الظهور مع ممثّل إسرائيلي. مع أسفها الشديد، اكتشفت أن هذا الممثّل كان إسرائيليا فقط بعد نهاية “الأداء”.

 

نشرت خليفة مؤخرا بيان اعتذار، على كون “الشاب الرابع من اليسار” إسرائيليا. “بصراحة، لم تكن لدي فكرة. لقد قفز ببساطة إلى الداخل” كتبت خليفة لمعجبيها الكثر في إنستجرام.

 

وتتحدث خليفة لماذا لم تشك بأن الشاب إسرائيلي “ظننت أنه كانت لديه لهجة غريبة، ولكن من جهة أخرى فهو لم يتحدث كثيرا”. وتصف خليفة ردّت فعلها عندما اكتشفت أنّها جلبت بعض السرور لرجل إسرائيلي قائلة: “بعد ذلك فقط أخبرني أحدهم وكنت مصدومة. لا يمكنكم أن تتخيّلوا الحرج والعار الذي سيجلبه ذلك على أسرتي. على هذا أنا أعتذر حقّا”.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد