إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

محمد سلطان«باكياً»: تعرضت للتعذيب وأُجرى لي عملية دون تخدير

0

سمحت ، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، فى محاكمة محمد بديع المرشد العام لجماعة ، و50 من قيادات وأعضاء الجماعة، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«غرفة عمليات رابعة»، محمد صلاح سلطان بالحديث ،قائلاً وهو يجلس على كرسى متحرك وبجواره والده صلاح سلطان بعد التحية على :« إننى هنا فى القاهرة منذ سنتين فقط قضيت منها سنة ونصف فى الحبس ،وما بين المستشفيات».

 

وأضاف سلطان :«إننى ليس لى أى انتماءات سياسية وإذا كان لى ذلك كنت أعلنتها أمام الجميع بدون أى فخر» ،وبدا يتحدث والدموع تنهمر من عينية ومن والدته ، موضحاً أنها وليست والدته فقط، مشيراً إلى أن والدته مثله وقضيت أكثر من عشرون عاماً فى الغربة وقامو بتربيته على القيم والأخلاق.

 

وأوضح «سلطان» إلى أن وجوده فى السجن إنسانى بحت وليس سياسى ،وأن إضرابه عن الطعام ليس لغرض معين أو شو إعلامى ولكن لأن حقوقه «ضاعت واتهان واتعذب» على حد قوله،لافتاً إلى أنه أضرب عن الطعام لكى يصل صوته.

 

وأشار إلى أن الحرية يجب أن تصل إلى الجميع وأن الظلم الذى تعرض له فى خمس أو ستة سجون وهو التعذيب، وطلبت من عرضه على المستشفى ولكن دون جدوى.

 

وأكد أنه تعرض للتعذيب والسحل والإهانة داخل السجن، وأنه أجرى جراحية دون الحصول على جرعة تخدير.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد