إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الافراج عن الفنانة السورية ليلى عوض بعد خمسة عشر شهرا من الاعتقال

بعد ان ظل اسمها يتردد دائما فور الحديث عن سجون ومعتقلات سورية ولانها مجرد فنانة لا علاقة لها بالقتل والخراب الذين يعمان وطنها “سورية ” ,اخيرا تم الافراج عن الفنانة “ليلى عوض” بعد ما يقارب خمسة عشر شهرا في الاعتقال، وذكر المحامي السوري “ميشال شماس″ ان الاخيرة غادرت سجن “عدرا المركزي بدمشق”.

 

 

وتم تداول الخبر بداية بشكل حذر جدا وبالاخص على مواقع التواصل الاجتماعي التي ظلت تتربص بالتفاصيل التي اكدت مدى صدقيتها من خلال بعض الشخصيات المقربة من نجمة مسلسل “مرايا” وهي تحتفي بحريتها التي جاءت بشكل مباغث ومفاجئ.

 

 

جدير بالذكر ان تهمة الفنانة “ليلى عوض” كانت مشاركتها مع زميلتها الاخرى الفنانة المعروفة “يارا صبري” باطلاق مبادرات تدعو لاطلاق سراح العديد من المعتقلين في السجون السورية، وهو ما حذى بالاجهزة الامنية لاعتقالها والاحتفاظ بها طوال هذه الفترة، فهل ينال زملائها الاخرين من المسرحيين والفنانين السوريين حريتهما قريبا؟

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد