إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

بالفيديو.. التوتر بين خفر السواحل الإماراتية وصيادين عمانيين في دبا الحصن ما زال مستمرا

قال مواطنون من محافظة مسندم الواقعة شمال السلطنة، أن سفن تابعة لخفر السواحل الإماراتية أطلقت أعيرة نارية تحذيرية في الهواء،  أثناء تواجد صيادين عمانيين في عرض البحر، بالقرب من دبا الحصن، مساء الخميس الماضي.

 

وقال محمد الظهوري أحد سكان محافظة مسندم، نقلا عن شهود عيان أن ساحل دبا الحصن الذي تشترك فيه السلطنة مع الإمارات شهد توترات بين مواطنين وخفر السواحل الإماراتية، نتج عنها إطلاق أعيرة نارية.

 

وبحسب الظهوري فإن خفر السواحل الإماراتية طالبت الصيادين العمانيين بالتراجع عن منطقة الصيد التي كانوا متواجدين فيها، موضحا أنهم استهدفوا محرك إحدى قوارب الصيد.

 

 

ولم ترسم السلطنة الحدود البحرية مع الإمارات في أقصى الشمال، محافظة مسندم تحديدا.

 

وتشهد المياه البحرية توترات بين الطرفين العماني والإماراتي بين الفينة والأخرى بسبب حركة قوارب الصيادين، وهو ما وصفه يوسف بن علوي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في حوار إذاعي قبل أيام بـ ” المشكلة المشتركة”.

 

وقال بن علوي خلال حديثه في إذاعة الوصال: ” الإماراتيون يشتكون من الصيادين العمانيين، كما أن الصيادون العمانيون يشتكون أيضا من الجانب الإماراتي وهذا سببه عدم رسم الحدود البحرية”.

 

ولم تعلن أي جهة رسمية تفاصيل الحادثة التي تم تداول مقاطع فيديو عنها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبرامج المحادثة. لكن مصدر من شرطة عمان السلطانية أكد وقوع الحادثة، مشيرا إلى أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها إطلاق أعيرة تحذيرية ضد قوارب الصيد العمانية في دبا الحصن.

 

تركي بن علي البلوشي – البلد

 

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد